مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

نفى موقع تويتر للرسائل القصيرة على الإنترنت أنه سيوقف نشاطه في 2017 واصفاً الزعم بأنه لا أساس له. وقال متحدث باسم تويتر في رد بالبريد الإلكتروني على طلب من رويترز للتعليق «لا حقيقة لهذه المزاعم مطلقاً». وانتشر على وسائل التواصل الاجتماعي وسم (هاشتاج) يدعو إلى «إنقاذ تويتر» أول أمس الخميس وورد الهاشتاج في أكثر من مئة ألف تغريدة حتى ظهر أمس الجمعة. ولم يتضح كيف بدأت الشائعة رغم أن بعض التغريدات قالت إن منشأها مستخدم على تويتر شكا من مضايقات على الإنترنت وعدم اكتراث تويتر بالانتهاكات. وتعرض موقع تويتر لانتقادات لعدم القيام بما يكفي لضبط سلوكيات مسيئة على خدمة الرسائل القصيرة.

نشر رد