مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

بعد ما يزيد قليلا على خمس سنوات من البناء والتأخير المتكرر، فتح منتجع ديزني شنغهاي الذي طال انتظاره أبوابه للجمهور بشكل رسمي يوم 16 يونيو.

وبلغت تكلفة المشروع 5.5 مليار دولار، في استثمار ضخم للشركة الأمريكية، التي تتوقع أن يصل عدد زوار الحديقة لعشرة ملايين شخص خلال العام المقبل.

وتتكون الحديقة من Disneytown، وحديقة ستار وفندقين، ويغطي المشروع بأكمله 3.9 كيلو متر مربع.

ووفقا لمسؤولين في ديزني، فإنها اكبر حديقة للعلامة التجارية وهي تستفيد من كل التقدم التكنولوجي الذي الذي يتوفر في حديقة ديزني لاند هونغ كونغ التي افتتحت في عام 2005.

حديقة ديزني تفتح بواباتها للمرة الاولى في الصين لعشاق شخصيات الافلام الذين قدموا من معظم المناطق الصينية لمتابعة فعاليات الافتتاح لهذا العالم الترفيهي المقام في بودونج بشنغهاي.

يضم المتنزه شخصيات جديدة صممت خصيصا للمواطنين الصينيين مع معالم جذب أخرى مثل “جاردنز اوف ايماجينيشن“و “تومورو لاند”.

ويعتبر المشروع استثمار هام بالنسبة للشركة الامريكية التي تسعى لتوسيع أعمالها في الصين، ويقول
بوب ايجر، رئيس مجلس إدارة ديزني والرئيس التنفيذي:“نحن مهتمون بتعزيز تواجدنا في الصين وتطوير أعمالنا هنا، وخاصة اذا نظرنا الى النمو الهائل لأفلام ديزني في السوق الصينية، ونحن نستفيد بشكل واضح من هذا النمو، فعلى سبيل المثال، وبعد النجاح المذهل لبعض الأفلام المنتجة مؤخرا ليس هناك ما هو افضل من أن نخلق الاتصال المباشر مع هذه القصص وشخصياتها في منتزة ترفيهي يجمع الناس والشخصيات “.

وقد عمل قرابة 10 آلاف شخص في انشاء هذا المشروع، وكانت ديزني قد أجلت موعد افتتاح المنتزه ديزني شنغهاي الذي كان من المقرر في نهاية العام 2015 بعد أن ادخلت توسعات على خططها للمتنزه.

نشر رد