مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

أكد نجل الشهيد النائب محمد عوض سالم البحسني، الذي استشهد في اليمن، أن والده أدى واجبه في خدمة وطنه وأمته على أكمل وجه، وبذل روحه الطاهرة فداء لعزته وكرامته، مشيراً إلى أن والده كان أحد أبطال “معركة الخفجي” وأنه لطالما طلب الشهادة بصدق فأعطاه الله عز وجل ما تمنى.

وقال عوض محمد عوض في حديث خاص لـ”بوابة الشرق” إن الواجب الوطني شرف وعزة، ونحن نثق كل الثقة في قيادتنا الرشيدة بقيادة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى، ومستعدون للتضحية في سبيل الوطن.. مضيفا: لطالما افتخر والدي بأنه أحد أبناء القوات المسلحة القطرية، وخاصة تلك القوات المتواجدة في اليمن الشقيقة دفاعا عن الشرعية”.

ولفت عوض إلى أن والده الشهيد اتصل بهم أمس لتهنئتهم بعيد الأضحى وتمنى لهم عيداً مباركًا، وحرص على الحديث مع كل أفراد العائلة وأقاربه وأصدقائه، وكأنه يودعهم.

كما أوضح أحد أصدقاء الشهيد أنه زامل الشهيد في القوات المسلحة القطرية وأثناء معركة الخفجي، مؤكداً أن الشهيد كان رجلاً عسكرياً بامتياز، وتمتع بحسن الخلق والشجاعة وحب الوطن.. مضيفاً: “كلنا على استعداد لبذل أرواحنا فداء لوطننا الحبيب”.

وكانت القوات المسلحة القطرية قد أعلنت أمس عن استشهاد 3 من جنودها أثناء تأدية الواجب ضمن قوات التحالف العربي المشاركة في عملية إعادة الأمل في الجمهورية اليمنية الشقيقة.

وقالت القوات المسلحة، في بيان لها، إنها تنعي ببالغ الحزن والأسى شهداء الواجب النائب محمد عوض سالم، والجندي محمد داوود خيال، والجندي محمد ناصر محمد، الذين استشهدوا أثناء أدائهم الواجب ضمن قوات التحالف العربي باليمن الذي تقوده المملكة العربية السعودية في عملية إعادة الأمل باليمن.

وأعربت القوات المسلحة القطرية عن خالص العزاء والمواساة لأسر الشهداء الأبرار إن شاء الله، داعين المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته، ويلهم أهلهم ذويهم الصبر والسلوان وأن يأجرهم في مصابهم.

نشر رد