مجلة بزنس كلاس
أخبار

عقود عبر الأقمار الاصطناعية وتوسيع مهني للممرات البحرية

خدمات متطورة من شركة “إي إم سي”تحت التصرف

ثماني سفن تمخر عباب الغاز المسال وأنظمة عالية الجودة في وجه التيار

إمكانيات أوسع للتواصل من طواقم السفن عبر الإنترنت 

 

الدوحة – بزنس كلاس

 أعلنت “ناقلات”– الشركة القطرية الرائدة في مجال نقل الغاز الطبيعي المُسال عن إبرامها عقداً مع شركة “إي إم سي” والمندرجة تحت مجموعة “جلوبل انترتينمنت” وذلك لتوفير خدمات أنظمة الاتصال بالأقمار الصناعية للسفن التابعة لأسطول الشركة من ناقلات الغاز الطبيعي المسال وناقلات غاز البترول المسال.

 

وبموجب هذا العقد، توفر شركة “جلوبل انترتينمنت” أنظمة الاتصال بالأقمار الصناعية على شبكة “ك يو باند” العالمية لتوفير خدمات الإنترنت ونقل البيانات والاتصالات للسفن والطاقم البحري، وقد تم مؤخراً الانتهاء من تركيب هذه الأنظمة الجديدة على متن ثمانية سفن تابعة لناقلات مما يساهم في ضمان توافر الاتصال المستمر لشبكة الأنترنت خلال إبحار هذه السفن في الممرات البحرية حول العالم ، وتشمل حزمة أنظمة الاتصال على شبكة “ك يو باند” وهو نظام عالي الجودة لنقل الصوت لشبكة الشركة ما من شأنه المساهمة في خفض تكاليف المكالمات الصوتية وتوفير الإتصال بشبكة الإنترنت مما يسمح لطاقم السفينة بالتواصل الدائم مع عائلاتهم.

البنية التحتية هدف أمثل

وقد صرح السيد راشد حمد المري مدير الشؤون الإدارية في شركة ناقلات  قائلًا: ” نحن سعداء بتوقيع هذه الإتفاقية والتي ستساهم بشكل كبير في تطوير البنية التحتية لأنظمة الاتصال وتسهيل العمليات البحرية لشركة ناقلات. وبصفتنا الشركة المالكة لأكبر أسطول في العالم لنقل الغاز الطبيعي المسال، نرى أن عملية استمرارية الاتصال على متن سفن الشركة في البحر هي أحد الركائز الأساسية لعمليات الشركة العالمية. تقنية الاتصال عن طريق الأقمار الصناعية تساعد في القدرة على ضمان توفر المعلومات المتاحة في الوقت المناسب وبشكل دائم ومستمر مما يقلل ويساهم في تخفيض نفقات عمليات الاتصال بالإضافة إلى ضمان تواصل الطاقم البحري للسفن مع اسرهم اثناء الرحلات البحرية “.

اختبارات النقل البحري

وفي هذا الصدد، صرح السيد / جيلس جيلسون – رئيس وحدة أعمال النقل البحري التجاري في شركة “إي إم سي” – قائلًا: “نفخر باختيار شركة ناقلات لنا كمنفذ لهذا المشروع، يعد أسطول الشركة من ناقلات الغاز الطبيعي المسال وناقلات غاز البترول المسال الحديثة سفن متخصصة تستخدم تقنيات متطورة مما يتطلب توفير أعلى مستوى من الاتصال المستمر عبر الأقمار الصناعية وهذا بدوره يساهم في عمليات إدارة السفن وتوفير الاتصال للطاقم البحري أيضاً”.

وأضاف قائلاً: “إن مانوفره من تغطية عالمية وبنية تحتية للشبكة مع حزمة التقنيات المبتكرة يوفر قيمة لا مثيل لها لتمكين عملائنا، بما في ذلك شركة ناقلات، من الانتفاع من التقنيات الحديثة الخاصة بالخدمات الصوتية والإنترنت والبيانات عالية السرعة”

نشر رد