مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

الدوحة – بزنس كلاس

قام نادي بورشه قطر(Porsche Club Qatar –‘PCQ’)  اليوم بالإعلان عن التدشين الرسمي لنشاطاته، ليكون بذلك أحدث عضو في شبكة  نوادي بورشه العالمية-وبرقم 306- والنادي الرسمي الذي يمثل علامتها التجارية  وشعارها في قطر، كما حاز على موافقة وزارة الثقافة والرياضة لمزاولة نشاطاته وفعالياته.

وفي ذلك الصدد يقول سعادة السيد/ صلاح بن غانم العلي، وزير الثقافة والرياضة، معلقا على تدشين النادي رسميا: “تسعى الوزارة إلى رفع مستوى الوعي المجتمعي بالأنشطة الشبابية والرياضية، ونشر ثقافة العمل التطوعي،  لذلك تسعدنا المبادرات الحماسية مثل التي قام بها ملاك سيارات البورشه بتأسيس وفتح فرع لنوادي بورشه العالمية هنا في قطر، فلا شك أن الرياضات المتعلقة بالسيارات والسباق تتمتع بحيز كبير من اهتمام الشباب القطري ولا زلنا في حاجة إلى توفير المزيد من الأندية التي تعمل على تزويدهم بالبيئة المناسبة لممارسة هذه الرياضة وغيرها من الهوايات واللقاءات الإجتماعية المفيدة تحت رعاية الدولة، لاستقطاب هذه الطاقات الكامنة وتوجيهها فيما يصب في صالح دولة قطر.”

وتضم شبكة نوادي بورشه التي يعود تاريخها إلى عام 1952 أكثر من 200,000 عضوا من ملاك سيارات البورشه من جميع أنحاء العالم ويمثلون مجموعة من كبار المسؤولين والشخصيات المهمة والقياديين.  ويذكر أن النادي قد قام بإنشائه في قطر عدد من مالكي البورشه والذين يقومون بإدراته باستقلالية تامة عن الوكاله في الدوحة، وذلك وفقا للشروط والقواعد التي وضعتها شبكة نوادي بورشه العالمية.

ويقول السيد خالد حمد الرميثي، مؤسس ورئيس نادي بورشه قطر (PCQ): “نسعى من خلال بورشه كلوب قطر إلى جمع كل أصحاب سيارات البورشه تحت سقف واحد احتفاءً بالتميز والابتكار والسلامة والمسوؤلية والإلتزام تجاه المجتمع، حيث يعمل مجلس إدارتنا الحالي بشكل تطوعي بالكامل إيمانا من أعضائه بهذه القيم والأهداف، وبأن قطر تستحق الأفضل من أبنائها والمقيمين بها.”

 

كما صرح أنه في الربع الاخير من عام 2013، اجتمعت مجموعة من مالكي البورشه لمناقشة فكرة تأسيس نادي لهم، تلا ذلك بحث ودراسة اكتشفوا من خلالها وجود شبكة رسمية لنوادي بورشه تنتشر في جميع أنحاء العالم وأن كل دول منطقة الخليج لديها نادي رسمي مسجل عالميا فيما عدا دولة قطر، وهو الأمر الذي حفزهم للعمل بجد على تشكيل النادي لكي يصبح لقطر اسما في هذه الشبكة المرموقة من نوادي السيارات.

 

ثم أضاف: “لذا بدأنا بالتواصل مع شركة بورشه الألمانية عن كثب، لفهم ودراسة متطلباتها واستيفاء جميع شروطها ليتم تشكيل النادي وفقا للصورة المتبعة لديهم وليتم الإعتراف به دوليا، وهو الأمر الذي استغرق قرابة عام كامل، ونتج عنه تشكيل أول مجلس إدارة مكون من رئيس للنادي ونائب له ومدير للفعاليات والاتصالات والأنشطة الرياضية وسكرتير لمجلس الإدارة وكذلك أمين للصندوق. وأخيرا، وبعد انهاء كافة الإجراءات وتقديم أوراقنا، فاز مجلس الإدارة بشهادة اعتراف رسمية من الشركة الأم في ديسمبر 2014”.

 

وأوضح الرميثى “نقوم في نادي بورشه قطر بالتركيز على ثلاث محاور رئيسية وهي الأنشطة الاجتماعية والعائلية، والأنشطة المتعلقة برياضة السيارات وذلك بالتعاون مع الجهات المختصة الدولية والمحلية، والأنشطة المجتمعية التي تعبر عن التزامنا تجاة المجتمع القطري واهتمام إدارة النادي وأعضاؤه بالتعاون مع مؤسسات الدولة والقطاع الخاص وأي جهة مسؤولة أخرى لتنظيم حملات توعوية وخيرية تسهم في ترك بصمة إيجابية في المجتمع.”

ومن جانبه، تحدث مايكل بيشيل نائب الرئيس عن شراكات النادي قائلا: “منذ بدأنا في إجراءات الاستعداد والتأسيس ونحن نسعى إلى عقد شراكات استراتيجية مع شركات تشتهر بخدماته عالية الجودة ولها ثقل على الصعيد المحلي أو الدولي، لذلك فالنادي يتمتع بشراكات فعالة مع Ooredoo وإطارات ميشلان وقطر للتأمين وفندق الجراند حياة، ويستفيد أعضاءه من تخفيضات خاصة، كما أن لهم الأولوية في حضور الأنشطة التقنية والتعليمية الخاصة بالقيادة والسباق والدعم الفني. ولازلنا الأن في مرحلة تطوير النادي حيث سنعمل في الفترة القادمة  على عقد المزيد من الاتفاقات لكي تكون عضوية النادي تجربة مميزة.”

وكما يتمتع مشتركي نادي بورشه بالمميزات التي يقدمها شركاءه ورعاته، إلا أن أهم فائدة للعضوية  وفقا للسيد جبر المفتاح، مدير الفعاليات، هي شبكة العلاقات والمعارف الواسعة التي تسعى إدارة النادي إلى تكوينها وتعضيدها من خلال برنامج متنوع من الأنشطة، حيث قال: “يتكون أعضاء النادي من نخبة مميزة من القطريين والمقيمين من الجنسين ومن مختلف الأعمار، لذلك نسعى إلى تنظيم فعاليات وأنشطة متباينة لإرضاء جميع الأطراف، فمنها ما يناسب كل أفراد العائلة ويفتح مجالا للتعارف والتواصل، ومنها ما هو مخصص لقائدي السيارات فقط مثل مسابقات حلبة لوسيل وتدريبات القيادة المحترفة، ومنها ما هو للسيدات فقط، كل هذا بالإضافة إلى المبادرات المجتمعية والأنشطة الخيرية.”

 

ويمكن لجميع ملاك سيارات البورشه الإنضمام إلى النادي مقابل رسوم سنوية رمزية وتشمل كل منتجات باقة العضوية. ويستطيع كل من يرغب في الإشتراك، زيارة الموقع الإلكتروني www.porscheclubqatar.qa لتعبئة استمارة التسجيل لينضم إلى نادي بورشه قطر، كما ترحب الإدارة بالمتطوعين من الملاك ممن يرغبون في الإنضمام إلى النادي والمساعدة في إدارة شؤونه.

نشر رد