مجلة بزنس كلاس
سياحة

“ميليا الدوحة” يقدم “آسيتي” كمفهوم جديد للمطاعم الاسبانية

 

بزنس كلاس- ميادة أبو خالد

أقام فندق “ميليا الدوحة” أول فندق من أصل إسباني من فئة 5 نجوم في دولة قطر دعوة غداء لعدد من الصحفيين في مطعم “آسيتي” الجذور الإسبانية للفندق وتم تقديم أصناف متنوعة من الأطعمة الاسبانية التقليدية الأصيلة. وتعتبر هذه الدعوة فرصة للإطلاع عن قرب على تاريخ وتراث وثقافة اسبانيا الغنية.

جولة

ويعد ميليا الدوحة واحد من سلسلة “فنادق ميليا العالمية” يحتوي على 317 غرفة منهم 37 جناحاً تتراوح ما بين الأجنحة الكلاسيكية والرئاسية الفاخرة، وقد تم تصميمه ليبعث مشاعر البهجة والراحة في نفوس الجميع، حتى يصل ويلبي جميع طلبات ضيوفه، فإن موقعه المميز يتيح للضيوف إمكانية الوصول بسهولة كبيرة إلى مناطق الأعمال والمناطق الحيوية ووجهات التسوّق في قطر. كما يقع الفندق أيضاً على مقربة من أهم المواقع السياحية مثل الكورنيش، منطقة اللؤلؤة، سوق واقف، وسيتي سنتر مول ولاجونا مول.

ولمن يبحث عن قمة الفخامة، فإن الجناح الاميري في “ميليا الدوحة” يعتبر واحداً من أبرز الأجنحة الرحبة والواسعة بمنطقة الخليج الغربي بأكملها في قطر. ويقع الجناح الاميري في الطابق 39 على مساحة 436 مترا مربعا، وهو الطابق الأعلى في البرج الذي يقع فيه الفندق. وفي 13 سبتمبر سيكون الافتتاح الرسمي للفندق.

اضافات عصرية

قدم “ميليا الدوحة” بعض الإضافات المثيرة إلى المشهد المتنامي لعالم الطهي في الدوحة، مع إضافة مطاعم متنوّعة تلبي جميع الأذواق التي يمكن تخيلها. وسيسجل المطعم الشهير الحائز على عدة جوائز “سيجنتشر” للشيف سانجيف كابور أول ظهور له في قطر، حيث يوفر تجربة الطعام الهندي الراقي مع لمسة عصرية. في حين سيقدم مطعم “ندايا” طوال اليوم أطباقا متنوعة من شتى أنحاء العالم مع منصات حية للطبخ وتحضير الطعام. وستكون ردهة الكوكتيل “نوار” بمثابة إضافة رائعة إلى أمسيات الدوحة، في حين سيقدم نادي المسبح “لو بوول” خياراً رائعاً لمن يرغب في تناول الوجبات الخفيفة والعصائر. كما سيكون بوتيك وكافيه “الركة” مفهوما جديدا للرقي والعصرية في قلب الفندق مقدما لضيوفه تجربة خاصة تجمع بين التسوق وتناول أطايب الطعام.

وسيقدم الفندق إلى قطاع الضيافة في الدوحة مفهوم “ميليا” للخدمة الممتازة “ذا ليفيل”، حيث يدعو الضيوف للاستمتاع بطيف لذيذ من المأكولات، والدخول الحصري لردهة “ذا ليفيل”، وخدمة تسجيل الوصول في وقت مبكر وتأخير تسجيل المغادرة، وإمكانية استخدام غرف المؤتمرات والاجتماعات، بالإضافة إلى خدمات المواصلات الخاصة من وإلى المطار.

ويضم فندق “ميليا الدوحة” أيضاً نادياً صحياً مجهّزاً بصالة رياضية حديثة ومتكاملة، ومسبح يمكن التحكم بدرجة حرارته، ما يمنح الضيوف كافة السبل للاسترخاء والتجدّد.

 

 

نشر رد