مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

حقق برشلونة انتصاراً هاماً على حساب فالنسيا بثلاثة أهداف مقابل هدفين في ملعب ميستايا في إطار الجولة التاسعة من منافسات الدوري الإسباني.

قدم الفريقان مباراة هجومية ممتعة جداً، الشوط الأول فيها دانت فيه السيطرة تماماً إلى برشلونة والذي أهدر أكثر من فرصة خطيرة عن طريق لويس سواريز، فيما شكل فالنسيا خطورة لا بأس به في الشوط الأول قبل أن يصبح الفريق الأخطر والأكثر محاولة بشكل مباشر على المرمى في الشوط الثاني.

بدأت المباراة بحادث مؤسف تمثل في إصابة أندريس إنييستا بالركبة مما أجبره على الخروج من أرض الملعب في الدقيقة 11 بعد أن دخل في تلاحم قوي مع إنزو بيريز.

سجل ليونيل ميسي هدف برشلونة الأول في الدقيقة 23 من عمر اللقاء وسط وجود شكوك حول وقوع لويس سواريز الذي تداخل في اللقطة بموقف تسلل.

في الشوط الثاني مارس فالنسيا ضغط عالي على لاعبي برشلونة في مناطقهم مما سمح له بافتكاك الكرة في مناطق خطرة، وبالفعل استطاع منير الحدادي تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 52، فيما أضاف زميله رودريجو مورينو الهدف الثاني بالدقيقة 56.

تفاجأ برشلونة بردة فعل فالنسيا الشوط الثاني الأمر الذي بعثر صفوف الفريق، لكن ذلك لم يمنع لويس سواريز من إدراك هدف التعادل في الدقيقة 62.

تبادل الفريقان الفرص الخطرة في الدقائق الأخيرة خصوصاً عن طريق فالنسيا الذي أهدر مهاجمه لويس ناني انفراد صريح بالمرمى في الدقيقة 82.

خطف الأرجنتيني ليونيل ميسي الفوز لصالح فريقه في الدقيقة الأخيرة من اللقاء بفضل ركلة جزاء تحصل عليها لويس سواريز وسط اعتراض جماهير ولاعبي فالنسيا.

بهذا الفوز يعتلي برشلونة قد الصدارة مؤقتاً مكتفياً رافعاً إلى 19 نقطة، فيما بقي فالنسيا في المركز 15 برصيد 9 نقاط.

نشر رد