مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

اضطر ليونيل ميسي نجم برشلونة الاسباني ومنتخب الأرجنتين إلى قطع فترة علاجه في مسقط رأسه، مدينة روساريو الأرجنتينية، من أجل السفر إلى اقليم كتالونيا للإدلاء في شهادته بقضية التهرب الضريبي.

ميسي سيصل برشلونة صبح اليوم الاثنين وسيمثل أمام المحكمة غداً الثلاثاء للاستماع إلى أقواله فيما يخص تهربه من دفع 4.1 مليون يورو لمصلحة الضرائب في إسبانيا، كما من المتوقع أن تعقد عدة جلسات حتى يوم الخميس المقبل.

وخضع ميسي لبرنامج تأهيلي يومي السبت والأحد في مسقط رأسه مدينة روساريو رفقة طبيب منتخب الأرجنتين لعلاج الإصابة التي تعرض لها في مواجهة هندوراس.

ويحاول ميسي التماثل للشفاء من الإصابة قبل انطلاق موعد بطولة كوبا أمريكا التي ستقام في الولايات المتحدة الأمريكية الشهر المقبل بمناسبة مرور 100 عام على انطلاق البطولة.

نشر رد