مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

وصل ليونيل ميسي مهاجم وقائد برشلونة الإسباني إلى عاصمة كتالونيا أمس الأحد من أجل الخضوع لفحوص طبية جديدة بعد شعوره بآلام في عظام العانة خلال مواجهة الأرجنتين ضد أوروجواي في اطار تصفيات كأس العالم 2018.

صحيفة ماركا الإسبانية رصدت وصول ميسي وأشارت إلى عدم وجود أي مشكلة في مشيته مما يوضح أن مغادرته معسكر منتخب الأرجنتين تمت كإجراء احترازي فقط بعد شعوره بآلام في لقاء أوروجواي.

وسيخضع ميسي لفحوص طبية شاملة اليوم الاثنين، فيما من المتوقع أن يصدر النادي بياناً بعد ذلك يوضح من خلاله عدم تعرض نجمه للإصابة لكنه سيكون بحاجة للراحة لبضعة أيام.

وسيدخل ميسي في برنامج تأهيلي لمدة ثلاثة أيام من أجلة التخلص من المشاكل في عظام العانة.

كما وضحت صحيفة ماركا بأن القرار النهائي بخصوص مشاركة ميسي في لقاء ألافيس في يد المدرب لويس إنريكي حيث أن ليونيل يريد اللعب بشدة ويعرف بأن ما يعانيه من آلام أمر طبيعي في بداية الموسم ولا يشكل عائق أمامه للعب المباريات.

فيما لا يرغب لويس بالمخاطرة بسلامة نجمه في بداية الموسم خصوصاً أنه يريده بقمة جاهزيته البدنية منتصف الأسبوع المقبل لخوض مواجهة سيلتك الاسكتلندي في افتتاح دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا.

نشر رد