مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

كشف موظف يعمل في شركة توريد أدوات صحية في قطر أن شركته تقوم بالغش بخصوص بلد المنشأ لأحد المنتجات التي تبيعها. وكان أحد العاملين في الشركة قد اتصل على برنامج بث مباشر يقدمه الشيخ محمد حسان على قناة الرحمة يستفتي عن التلاعب الذي يتم من الشركة التي يعمل فيها، حيث تقوم بتغيير الملصق الخاص ببلد تصنيع المنتج وتحويله من أحد الدول العربية إلى دولة أوروبية، وطلب المتصل في مداخلته معرفة رأي الدين في مواصلة عمله مع هذه الشركة التي تمارس الغش جهارا نهارا.

وكان ناشطون قطريون قد تداولوا مقطع الفيديو، والذي قال فيه المتصل: الشركة التي أعمل بها، وهي تختص بتوريد الأدوات الصحية والسيراميك تقوم بتغيير البلد المنتج وتقوم ببيعه للجمهور على أساس أنه من بلد أوروبي، وهو ما جعل المتداخلين في أحد المنتديات القطرية يطالبون بضرورة تكثيف الحملات على هذه المحلات ومنع عملية الغش والتزوير التي تحدث فيها، والتي يتضرر منها المستهلك بشكل واضح، خاصة أنه يشتري المنتج على أساس أنه أوروبي، وهو ما يجعل سعره مرتفعا.

وقال أحد المواطنين: البضائع التي تدخل إلى البلاد تدخل مع بيانات صحيحة، ولكن قبل عملية البيع يحدث الغش والتغيير، وهذا يزيد العبء على إدارة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد والتجارة في التصدي لمثل هذه الظاهرة قبل أن تستشري وتصبح عادة، ويجب أن تكون هناك عقوبات مغلظة وغرامات كبيرة تجبر مثل هذه المحلات على عدم اللجوء للغش والتزوير من أجل تحقيق مكسب على حساب المستهلك.

نشر رد