مجلة بزنس كلاس
أخبار

أقامت وزارة المواصلات والاتصالات لقاء تعريفي مع موظفي هيئة الأشغال العامة “أشغال”، المحولين إلى الوزارة، تطبيقا للقرار الأميري رقم “8” لسنة 2016 الخاص بالهيكل التنظيمي لوزارة المواصلات والاتصالات، وسيباشر الموظفين عملهم على كادر الوزارة بدءًا من 1 سبتمبر المقبل في إدارة أصول الطرق، وإدارة هندسة المرور وسلامة الطرق.

وخلال اللقاء رحب السيد حسن الهيل مستشار سعادة وزير المواصلات والاتصالات، بالموظفين وتمنى لهم التوفيق والسداد في كافة المهام الوظيفية التي ستسند لهم في ظل ما تقوم به الوزارة من خطط لتطوير قطاع النقل والمواصلات، وقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الدولة، ليصبحا الركيزة الأساسية التي تدعم مسيرة التطور الاقتصادي والتجاري والصناعي للوصول إلى الهدف الأسمى وهو التنمية الشاملة وفقًا لرؤية قطر الوطنية 2030.

كما تم الرد على كافة الاستفسارات التي طرحها الموظفين من قبل السيدة زينب أشكناني مدير إدارة الموارد البشرية، والسيد راشد طالب النابت مدير إدارة تخطيط النقل البري.

وتجدر الإشارة أن إدارة أصول الطرق تختص باقتراح مشروعات الطرق بالدولة وفق خطط التنمية المعتمدة وأولويات التنفيذ، بالتنسيق مع الوحدات الإدارية المختصة. والمشاركة في وضع اشتراطات الجودة والسلامة لمشروعات الطرق المقترحة. ومتابعة تنفيذ مشاريع الطرق وفق الجداول الزمنية المحددة للإنجاز، واتخاذ ما يلزم بشأنها. واستلام أصول الطرق من هيئة الأشغال العامة بعد تنفيذ المشروع من قبل المقاول وانتهاء الفترة المحددة للصيانة. والكشف الدوري المستمر عن العيوب التي تطرأ على الطرق وتقرير الحاجة إلى صيانتها. وتلقي شكاوى الجمهور بشأن الطرق، والعمل على إزالة أسباب الشكوى. والتنسيق مع هيئة الأشغال العامة بشأن تنفيذ أعمال صيانة الطرق.

كما تختص إدارة هندسة مرور وسلامة الطرق بإعداد الدراسات المتعلقة بحركة المرور والاختناقات المرورية بالتنسيق مع إدارة المرور بوزارة الداخلية. وإعداد الدراسات وتحليل البيانات بشأن الحوادث المرورية وتحديد مسبباتها واقتراح الحلول المناسبة. واقتراح إجراءات السلامة على الطرق بالتنسيق مع الوحدات الإدارية المختصة. والتنسيق مع الجهات المعنية لتحقيق أعلى معدلات سلامة الطرق وتقليل الحوادث. وإدارة نظم التحكم المروري والإشارات المرورية، بالتنسيق مع الجهات المعنية.

نشر رد