مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

حقق جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد غرضه بالفوز على سوانزي سيتي بالدوري الإنجليزي قبل فترة التوقف الدولي بثلاثية مقابل هدف واحد.

ولكن قبل اللقاء فوجئ الكثير من المشجعين بخط دفاع الشياطين الحمر والذي تكون من فيل جونز الذي لم يلعب هذا الموسم في أي مباراة بسبب الاصابة، ماركوس روخو الذي يلعب في مركز قلب الدفاع مضطراً، أشلي يونج الجناح يلعب كظهير أيمن ودارميان الظهير الأيمن يلعب في الجانب الأيسر.

وعن هذا الأمر ألمح جوزيه مورينيو إلى أن كل من لوك شو الظهير الأيسر وكريس سمولينج قلب دفاع اليونايتد تراخيا بشكل كبير قبل اللقاء وتخوفا من اللعب أمام سوانزي سيتي بسبب عدم جاهزيتهما بشكل كامل.

وقال مورينيو عن هذا الأمر “لدي خارج الملعب لاعبين أصحاب مشاكل، ولكن في نفس الوقت لدي بداخل الملعب لاعبين أصحاب مشاكل”.

“أتذكر أن صديق لي كان يمارس رياضة التنس قال بأنه يذكر كل مبارياته التي لعب فيها بالألم عن المباريات التي لعب فيها مرتاحاً”.

“إنه أمر يتعلق بالثقافة وهذه ليست ثقافتي، وبالنسبة لمانشستر يونايتد فالأمر أكبر كثيراً”.

نشر رد