مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

ترك جوزيه مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد وجوسيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي خلافاتهما السابقة خلفهما عندما تصافحا قبل انطلاق مباراة الديربي في كأس الرابطة.

وتمكن مانشستر يونايتد من الفوز على السيتيزنز بهدف نظيف أحرز الإسباني خوان ماتا في مباراة رد الاعتبار لمورينيو أمام جوارديولا بعد مباراة البريميرليج التي انتصر بها الأخير.

وتوجه مورينيو إلى جوارديولا قبل المباراة لمصافحته وهو يبتسم ثم همس بأذنه أثناء عناقهما قبيل أن يذهب المدربان للمكان المخصص لهما والابتسامة تملأ وجهيهما.

وذكرت الصحف البريطانية أن مورينيو قال لجوارديولا شيء طريف جعلهما يضحكان متناسيين الصراع الذي دار بينهما طوال السنوات الماضية.

ومن المعروف لدى الجميع أن هناك عداوة بين المدربين البرتغالي والإسباني بدأت منذ فوز إنتر ميلان على برشلونة في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا ووصلت ذروتها عند انتقال السبيشل ون لتدريب ريال مدريد.

لكن يبدو أن المدربين لم ينسيا علاقة الصداقة التي جمعتهما منذ أكثر من عقد ونصف عندما كان جوارديولا لاعباً في برشلونة ومورينيو مترجماً ثم مساعداً للمدرب.

نشر رد