مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

استطاع فريق وست هام اليوم اعادة البسمة لعشاق مانشستر سيتي بعد فوزه على مانشستر يونايتد في المباراة المؤجلة بالدوري الإنجليزي الممتاز.

اليونايتد احتاج للفوز اليوم لتخطي مانشستر سيتي في سلم الترتيب، ولكن بفوز وست هام بقى السيتي في المركز الرابع وهو المتحكم الوحيد في الأمور الآن.

ويأتي فوز وست هام على اليونايتد بمثابة انتصار حقيقي لبيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي في الموسم المقبل، الذي هدد بعدم المشاركة في دوري الأبطال، ولكن اليوم عاد له الأمل مجدداً.

مدرب آخر شعر بارتياح لخسارة فان جال اليوم بكل تأكيد هو جوزيه مورينيو الذي ينتظر اقالة المدرب الهولندي بفارغ الصبر حتى يقترب من من التعيين الرسمي في مانشستر يونايتد بحسب ما ذكرت التقارير.

نشر رد