مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

ارتفع منسوب القلق في مدينة مانشستر مع اقتراب موعد أول ديربي في المدينة بين قطبي المدينة، مانشستر يونايتد ضد مانشستر سيتي، الذي سيجري على أرض ملعب أولد ترافورود معقل اليونايتد.

وسائل الإعلام البريطانية أشارت إلى أن الشرطة في المدينة رفعت درجات التأهب القصوى خوفاً من حدوث أعمال شغب بين الجماهير على خلفية ازدياد التنافس بين الناديين في الموسم الحالي.

وتتوقع السلطات في مدينة مانشستر أن يؤدي تواجد جوزيه مورينيو وجوسيب جوارديولا على دكة بدلاء الجارين والغريمين إلى نشوب حالة توتر شديدة في المدينة والمدرجات خلال الموسم الحالي والمواسم المقبلة، مما يتطلب تعامل خاص مع هذه المواجهة على عكس السنوات الماضية.

كما تحدثت الصحف البريطانية عن وجود مخاوف من إمكانية تعرض المدينة لهجمات إرهابية كون أنظار عشاق كرة القدم حول العالم ستتجه صوب مانشستر في تمام الساعة 12:30 بتوقيت جرينتش يوم السبت المقبل.

نشر رد