مجلة بزنس كلاس
سياحة

 

الصانعة الإماراتية تتوسع في استخدام المواد الأولية المتطورة وتدخلها في عمليات بناء اليخوت العملاقة

الدوحة – بزنس كلاس

تعتزم شركة الخليج لصناعة القوارب (جلف كرافت)، بعد نجاحها اللافت في فئة السوبر يخت، البدء في بناء يخوت عملاقة بطول يفوق الخمسين متراً، إيذاناً بدخول الصانعة الإماراتية دائرة منتجي اليخوت العملاقة (ميغا يخت).

وجرى الكشف عن هذه التطورات خلال مشاركة جلف كرافت في معرض موناكو لليخوت، حيث أزاحت الشركة الستار عن تصاميم نموذجية مذهلة لليخت العملاق ماجستي 200 البالغ طوله 61 متراً، وماجستي 175 البالغ طوله 53 متراً، معلنة أن كلا اليختين جاهز للبناء بمجرّد البدء في تلقي طلبات العملاء، وأنهما يتيحان درجة عالية من المرونة في التصميم وفق رغبة العميل.

ويعتبر اليخت ماجستي 200 نقلة جديدة ضمن خطة عمل جلف كرافت الطموحة، ينتقل بها إلى عالم الميغا يخت، وسيتم بناؤه باستخدام أحدث تقنيات هندسة اليخوت العملاقة. أما اليخت ماجستي 175 فسيعتمد في بنائه بالكامل على مواد متطورة، نجحت جلف كرافت في تطويرها وتوسيع جوانب استخدامها لتدخل في عمليات بناء اليخوت العملاقة.

وجاء هذا الإعلان في أعقاب إطلاق الشركة حديثاً يختها السوبر ماجستي 155 لأول مرة في أوروبا خلال مهرجان كان لليخوت في دورته التي شهدها شهر سبتمبر الجاري، حيث لاقى هذا اليخت تجاوباً كبيراً من الزوار

وأشار محمد حسين الشعالي، رئيس مجلس إدارة جلف كرافت إلى أن دعم عملاء الشركة كان له دوراً بارزاً في تحقيق التطور والنمو، إذ تتمتع الشركة حالياً بقاعدة عملاء عريضة في العديد من دول العالم والمنطقة، تتيح لها التوسع في خططها وتبني قفزات نوعية مثل البدء في صناعة يخوت الميغا. وقال: “أتاح لنا تنوع ثقافات عملائنا الكثير من الخبرة عبر الزمن وباتت آرائهم ومتطلباتهم مصدراً للإلهام والإبداع لفريق العمل عند ابتكار وبناء أي منتج جديد”.

وأضاف الشعالي: “بعد أن أثبتت جلف كرافت خبرة راسخة في بناء يخوت السوبر، نتطلع حالياً إلى إرساء معايير جديدة في صناعة يخوت الميغا، لنضمن لعملائنا تجربة فريدة ومميزة. ويدعمنا في هذا التوجه، وجود المرافق الحديثة والإمكانيات الصناعية التي تطورت عبر سنين من العمل الدؤوب في الشركة. واختتم الشعالي قائلاً: تستمر جلف كرافت في رسم الخطط الطموحة المقرونة بتوفير كافة الأدوات اللازمة لتحقيقها. وكلنا ثقة بالنجاح في هذه النقلة الجديدة خصوصاً مع ما تمتلكه الشركة من معرفة عميقة بالصناعة بكافة جوانبها، وانفتاحها على تبني أحدث التقنيات الكفيلة بالإرتقاء بجودة المنتج، إلى جانب علاقاتها الدولية الواسعة مع مجموعة من أفضل المصممين والموردين ضمن قطاع الصناعات البحرية حول العالم.

ومن جهته، اعتبر إروين بامبس، الرئيس التنفيذي لجلف كرافت، أن قرار الشركة بالشروع في إنتاج اليخوت العملاقة “يأتي خطوة طبيعية إلى الأمام على طريق تقدّمها”، لافتاً إلى أن جلف كرافت ظلّت لأكثر من ثلاثة عقود “تقدّم يد العون للبحارة والملاحين وتساعدهم على خوض بحار الدنيا ومحيطاتها بتشكيلة يخوت حافظت دوماً على نموّها وتوسّعها”، وقال: “لطالما تحلّت جلف كرافت بروح معنوية طموحة، فقد واجهتنا تحديات ارتبطت بحجم اليخوت التي يمكننا أن نبنيها، لكننا سعينا للتغلب عليها ونجحنا في ذلك، وفي السنوات الثلاث الماضية وحدها أطلقنا بنجاح اليخوت ماجستي 155، وماجستي 135، وماجستي 122، وتلقينا طلبات متعددة ومتتالية للحصول على كل منها”.

وأشار بامبس إلى أن ارتفاع الثروات الخاصة المقترن بتزايد الاهتمام العالمي بنمط الحياة الملاحية على متن اليخوت، فضلاً عن الرغبة الكبيرة بقضاء مزيد من الوقت على الماء “عوامل تساهم في ظهور طلب على يخوت يمكنها أن تتيح الاستمتاع برحلات ملاحية راقية من ناحيتي الهندسة والتصميم”، وأضاف: “مع تقديمنا لليختين ماجستي 200 وماجستي 175 فإننا نواصل توسيع آفاق الابتكار، ووضع تعريف جديد لإمكانيات اليخوت، وتحويل أرقى تطلعات عملائنا الملاحية إلى واقع ملموس”.

وتشمل تصاميم اليختين الجديدين قائمة وفيرة من المواصفات المميزة، بينها مهبط للطائرات العمودية قابلة للسحب، وديكورات داخلية فاخرة، ونوادٍ شاطئية، ومناطق استجمام وترفيه فسيحة.

ويواصل اليخت السوبر ماجستي 155 رحلته بمحاذاة الريفيرا الفرنسية، مقدّماً عرضاً رائعاً في معرض موناكو لليخوت. وكان هذا اليخت السوبر المتميز فاز في وقت سابق من العام الجاري بجائزة “أفضل التركيبات على متن يخت” ضمن جوائز “سيديا” CEDIA العالمية المرموقة، وذلك في دلالة على حرفية جلف كرافت وقدرتها على تطبيق أفضل ما في عالم التقنيات الترفيهية في أكبر يخوتها. وقد تلقّت الشركة طلباً لبناء يخت ماجستي 155 ثانٍ تعتزم تسليمه العام المقبل.

يُذكر أن بوسع زوار معرض موناكو لليخوت زيارة منصة العرض التابعة لجلف كرافت في المنطقة المركزية T، حيث تعرض الشركة كذلك يختها السوبر الحديث ماجستي 110 ثلاثي الأسطح Tri-deck، وهو يمثل إطلاقاً إقليمياً على المستوى الأوروبي يقدّم لمالكيه ثلاثة أسطح ذات مساحات فسيحة قابلة للتعديل جزئياً.

نشر رد