مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

أجبر متنزه في اليابان على إغلاق أبوابه أمام الزوار الأحد بسبب رد فعل اليابانيين إزاء تجميد 5000 كائن بحري على أرضية حلبة التزلج في المنتزه.

وكان المتنزه الياباني العالمي للفضاء قد قام بتجميد الأسماك، وسرطان البحر، وأنواع من المحار كجزء من فعالية شتوية.

وأعلن المتنزه عن الفعالية على أنها “الأولى في العالم” بنشر صور للكائنات المجمدة على صفحة المتنزه الرئيسية عبر فيسبوك مع كتابة تعليقات مثل ” انا أغرق… أنا اختنق”.

وقال مدير المتنزه توشيمي تاكيدا إن رد فعل مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي كان قاسيا، عندما أعلن الخبر على التلفزيون المحلي. وأضاف تاكيدا: “لقد صدمنا لمعرفة رد فعل الناس، نحن نتأسف لإقامة هذه الفعالية”.

وقال تاكيدا إن عليهم إذابة حلبة التزلج لإزالة الأسماك، ومن ثم استخدام هذه الأسماك كسماد، وأضاف بأنه تم شراء الأسماك من سوق الأسماك المحلي، وكانت نافقة قبل وضعها في حلبة التزلج.

ولقد نشرت صفحة على فيسبوك تدعو الى العناية بالحيوانات تعليقا عن الفعالية، قالت فيه: “إنه من المؤسف أن يتم تناول هذا النوع من الأفكار في اليابان بشكل عادي”.

ولقد قامت الصفحة الرئيسية للمتنزه بمسح كل الإعلانات والصور الخاصة بالفعالية.

نشر رد