مجلة بزنس كلاس
منوعات

يشكل منتجع “دبليو جزر المالديف” المكان الأمثل لمحبي الحياة العصرية والمترفة حيث الشواطئ الرملية البيضاء، والبحيرات الخلابة، والتصاميم الأنيقة والساحرة. وحرص المنتجع مؤخراً على تعزيز مستوى العصرية والفخامة بطرح عرض “إكستريم أيلاند تايك أوفر” الذي يتيح للضيوف إمكانية الاستخدام الحصري للجزيرة بأكملها وتحويلها إلى ملاذهم الخاص والشخصي.

islans8-11-16-2

ويحرص منتجع دبليو جزر المالديف على توفير أفضل التجارب المتكاملة التي ترتقي وتتجاوز توقعات كافة الزوار، إذ لا يقبل المنتجع بأقل من المثالية بما فيها الفخامة والعصرية الاستثنائية.

وسيتمكن زوار المنتجع الذين يختارون الاستفادة من عرض “إكستريم أيلاند تايك أوفر” من الوصل إلى 78 ملاذ استجمامي خاص على الشاطئ أو فوق الماء، يمتاز كل منها بحوض سباحة خاص ومنصة للاستمتاع بأشعة الشمس، بالإضافة إلى ستة مطاعم وردهات مبتكرة للذواقة، بما في ذلك 15 بيلو، النادي الليلي تحت الأرض، والذي يقع حرفيا على بعد 15 مستوى تحت سطح الجزيرة، بالإضافة إلى سبا “أويي” فوق الماء وذلك للمزيد من تجارب الاستجمام الفاخرة.

islans8-11-16-1

يتضمن العرض

• الاستفادة من الجزيرة بكامل غرفها البالغة 78
• الاستفادة من كافة أماكن الطعام
• وجبات الطعام والشراب المجانية والدائمة
• خدمة سبا غير محدودة (ضمن ساعات العمل)
• ألعاب رياضية مائية غير محدودة
• نقل مشترك في الطائرة المائية من وإلى المنتجع

نشر رد