مجلة بزنس كلاس
سيارات

 

مع ان عمر اطلاق سيارة مكلارين بي 1 لم يتجاوز السنوات القليلة الا ان هذه السيارة المميزة استطاعت ان تحتل مكانا خاصا ومرموقا في تاريخ صناعة السيارات. فلغاية الان استطاعت ان تحجز مكانا لها في قمة سيارات العالم المخصصة للطرقات من حيث الأداء والتصميم والقوة والسرعة والتسارع. يذكر ان “ماكلارين بي 1 جي تي ار” هي سيارة مخصصة للقيادة على الحلبات والسباقات.

وكانت قد أعلنت الشركة عن اصدار نسخة ال جي تي ار “GTR” من هذه السيارة وعمدت على اطلاقها خلال أحداث وفعاليات معرض جنيف للسيارات وذلك في عام 2016. وقد اعنلت ماكلارين رسميا على موقعها ان بي 1 جي تي ار اصبحت جاهزة بالكامل.

وكشفت ماكلارين خلال مرحلة ما قبل الإنتاج عن تصميم السيارة كنموذج أولي واعلنت عن السعر المتوقع والذي سيصل الى 3.1 مليون دولار مما سيجعلها أيضا في قمة سيارات السوبر الكار للنخبة. كما وأكّدت الشركة انها أستكملت الآن تطويرها وبأنه سيتم اطلاقها في في أوروبا والشرق الأوسط.

بنيت الماكلارين جي تي ار بطريقة مميزة تماما لجعل لتجربة قيادتها متعة حقيقية لا تصدق، وذلك بدعم من فريق مكلارين الرياضي لسباقات للسيارات بالإضافة إلى الأحداث الرياضية الفريدة من نوعها التي يشارك فيها هذا الفريق في جميع أنحاء العالم، مما سيجعل هذه السيارة تنتقل وتصفو الى مستوى فريد من سيارات السوبر كار.

ميكانيكيا يذكر ان “مكلارين بي 1” القياسية هي من فئة سيارات الهايبركار الهحينة وهي تمثل ذروة التقنية عند ماكلارين في صناعة سيارات للطرقات والتي تندمج مع أفضل تقنيات الفورمولا 1 وذلك بهدف تحقيق الأداء الخارق. المحرك بسعة 3.8 ليتر والمؤلف من 8 اسطوانات بشكل V مع التوربو المزدوج.

قوة المحرك البنزيني 800 حصان في السيارة القياسية ويقترن هذا المحرك المعدل مع محرك كهربائي لتبلغ الطاقة الاجمالية 903 حصانا و1493 نيوتن/متر من عزم الدوران. بينما في نسخة ال “جي تي ار” ارتفعت القوة الحصانية الى 986 حصان أي بزيادة 83 حصانا عن السيارة القياسية.

وتم تزويد السيارة باطارات ملساء تماما خاصة بالسباقات وتم وزيادة عرض السيارة وتحسين الديناميكة الهوائية، بالاضافة الى جملة تحسينات اخرى على الانسيابية وعلى أجهزة التعليق وممتصات الصدمات الخاصة بالسباقات. وبالنتيجة التسارع من 0 الى 100 كلم بالساعة في خلال 2.8 ثواني وسرعة قصوى تصل الى 362 كلم بالساعة.

نشر رد