مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

مفارقة غريبة شهدتها مباراة مصر وغانا، أمس الأحد، بالجولة الثانية لتصفيات مونديال 2018، والتي حقق خلالها الفراعنة الفوز بثنائية نظيفة.

واعتلى الفراعنة قمة المجموعة الخامسة لتصفيات أفريقيا المؤهلة للمونديال برصيد 6 نقاط.
هدف قتل المباراة وحسم النقاط الثلاثة لمصالح المنتخب المصري جاء مع الدقيقة 85 من عمر المواجهة عن طريق عبدالله السعيد.

الدقيقة ذاتها هي التي حسم خلالها محمد ناجي جدو مباراة نهائي أمم أفريقيا 2010 لمصلحة مصر أمام منتخب غانا أيضاً.

لتبقى الدقيقة 85 هي الفارقة والحاسمة في انتصارات المصريين على حساب البلاك ستارز الغاني.

نشر رد