مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

يبدو أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو سيغادر قلعة سانتياجو بيرنابيو في أقرب وقت ممكن في ظل رغبة الطرفين بإنهاء العقد بالتراضي والاستفادة ماديا بشكل كبير من عائد بيعه.

ووفقاً لصحيفة سبورت الإسبانية فإن ريال مدريد يرغب في بيع نجمه كريستيانو رونالدو صاحب الـ31 عاماً قبل نهاية عقده الذي ينتهي في عام 2018 والحصول على أفضل عائد ممكن من قيمة بيعه للنادي الراغب بالتعاقد معه بالفترة المقبلة وعلاوة على ذلك فإن النجم البرتغالي وصيف أفضل لاعبي العالم مستعد للخروج من الفريق الملكي للحصول على عقد مميز في فريق آخر وخوض تجربة جديدة في مسيرته الكروية.

وقال الصحفي الشهير جويليم بالاغي المختص بالدوري الإسباني بشبكة سكاي سبورتس البريطانية بأن ريال مدريد وكريستيانو رونالدو يتفاوضان على إنهاء العقد بالفعل بأفضل طريقة ممكنة لمغادرة النجم البرتغالي هذا الصيف وتم وضع قيمة لرحيل الدون وصلت إلى 60 مليون يورو على الأقل وطلب صانع السعادة بالفريق الملكي راتب سنوي فيما بين 20 و25 مليون يورو كراتب سنوي حتى يوافق على العروض المقدمة له.

وأشار إلى كون ناديي باريس سان جيرمان ومانشستر يونايتد أبدوا اهتماما فعليا بالتعاقد مع كريستيانو رونالدو صاحب الـ31 عاما في الميركاتو الصيفي المقبل ولكن يبدو أن باريس سان جيرمان قد أختار خيار آخر وهو البرازيلي نيمار دا سيلفا الموهوب وصاحب المستقبل المشرق.

لذا فإن مانشستر يونايتد سيكون الخيار المفضل للظفر بخدمات كريستيانو رونالدو في ظل علاقة الدون الكبيرة به وعشقه له وتقديمه معه بالسابق مستويات رائعة إضافة إلى تصريحات النجم البرتغالي مرارا وتكرارا بأن مانشستر يونايتد أولوية أولى بالنسبة له في حال غادر الريال ولن يغضبه فكرة عودته في يوما ما إلى هناك ولكن في الوقت نفسه لم يعطي باريس سان جيرمان جوابه النهائي بالوقت الراهن بشأنه، لذ فإن من سيدفع الـ60 مليونا قد يفوز بخدمات صاروخ ماديرا بنهاية المطاف وفقا للصحفي الإسباني بالاغي.

ويتصدر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ترتيب هدافي دوري الدرجة الأولى الإسباني برصيد 29 هدفا وبفارق ثلاث أهداف عن أقرب ملاحقيه سواريز ويبتعد بسبعة أهداف عن منافسه التقليدي ليونيل ميسي الأفضل في العالم، وكان قد قاد فريقه لحسم كلاسيكو الأرض أمام برشلونة لصالحه بهدفين لهدف بكامب نو مطلع هذا الأسبوع إضافة إلى تحطيمه الكثير من الأرقام القياسية الرائعة في مختلف البطولات هذا الموسم.

نشر رد