مجلة بزنس كلاس
أخبار

 

يعقد خلال الفترة من 2-4 ديسمبر 2015 تحت رعاية المجلس الأعلى للصحة

 معرض “ QMED ” برعاية استراتيجية من “مؤسسة حمد الطبية”

الدوحة – بزنس كلاس

وقعت مؤسسة حمد الطبية وشركة صوغة لتنظيم المعارض والمؤتمرات عقد الرعاية الاستراتيجية الرئيسية لمعرض قطر الدولي للمستلزمات الطبية والرعاية الصحية “QMED” الذي يعقد تحت رعاية المجلس الأعلى للصحة على مساحة 5 الاف متر مربع بمركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات خلال الفترة من 2 – 4 ديسمبر 2015.

وقال السيد علي الخاطر المدير التنفيذي لإدارة الاتصال المؤسسي بمؤسسة حمد الطبية: “إن رعايتنا لمعرض قطر الدولي للمستلزمات الطبية هي أصدق دليل على أن مؤسسة حمد الطبية في طليعة مزودي الرعاية الصحية لشعب قطر، وذلك تحقيقاً لأهداف الاستراتيجية الوطنية للصحة التي تؤكد على أن الرعاية الصحية أساساً للنظام الصحي في الدولة، مشيرا الى ان الخدمات التي تقدمها المؤسسة مصنفة ضمن الأفضل عالمياً، بحيث تتميز بسهولة الوصول، والفعالية والتكامل والاستمرارية.

واوضح أن المؤسسة تخطط في ظل رعايتها لمعرض قطر الدولي للمستلزمات الطبية والرعاية الصحية لعرض أحدث الابتكارات في قطاع الرعاية الصحية والتي تطبقها في كافة مراكزها المتواجدة بالدولة.

وأشار إلى أن مؤسسة حمد الطبية قد أثبتت أنها تمتلك خبرة واسعة في تزويد السوق القطرية بمجموعة متنوعة من الخدمات في مجال الرعاية الطبية، موضحا أنه ومنذ تأسيسها نجحت المؤسسة في تكوين شراكات مع القطاع الحكومي والشركات العالمية والعديد من الجهات الأخرى، مما ساعدها في توسيع نطاق خدماتها بما يواكب النمو غير المسبوق لدولة قطر، حيث تقدم الشركة طيفاً واسعاً من الخدمات الصحية المختلفة.

وشدد على ان المؤسسة تسعى لتحقيق جملة من الاهداف خلال المرحلة المقبلة ياتي في مقدمتها الحفاظ على صحة السكان ووقايتهم من الأمراض، وتشخيص وعلاج المرضى وإعادة تأهيلهم، ليتمكنوا من العودة إلى حياتهم الطبيعية، جنبا الى جنب مع تقديم دعم طويل الأمد ومستمر للمرضى وعائلاتهم، حيث يمكن للأفراد والعائلات على مختلف فئات المجتمع الحصول بسهولة على خدمات الرعاية جغرافياً وعملياً.

واشاد بالدعم الكبير الذي توفره دولة قطر لكافة المشاريع الصحية الجديدة والهادفة الى خدمة المجتمع، مؤكدا على اهمية استثمار هذا الدعم للارتقاء بالخدمات وفقا للمعايير الدولية، لافتا الى حرص مؤسسة حمد الطبية على الارتقاء بخدماتها واستمرار عمليات التطوير والتحديث داخل المؤسسة على كافة المستويات، بما يرقى الى طموحات طالبي الخدمة الصحية في دولة قطر.

من جانبه تقدم السيد خليفة هارون مدير المعرض بالشكر والتقدير لمؤسسة حمد الطبية لرعايتها الاستراتيجية لمعرض قطر الدولي للمستلزمات الطبية “كيوميد”، وكافة الهيئات والشركات المشاركة والداعمة للمعرض، ونوه بأهمية مشاركة القطاعين العام والخاص في هذا المعرض الذي يعقد على أرض قطر لتسليط الضوء على الاهمية الكبيرة التي يوليها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني امير البلاد المفدى لقطاع الرعاية الصحية.

وقال: “يشارك في المعرض أكثر من 100 شركة ومؤسسة محلية وعالمية من أبرز الشركات الدولية والإقليمية الرائدة في قطاع تطوير وتوفير التجهيزات الطبية ومستلزمات المستشفيات والمعامل والمختبرات الطبية”.

وشدد على أن الإنجازات التي تحققت خلال السنوات الماضية في مختلف قطاعات الدولة، وخصوصا في القطاع الطبي الذي يحظى برعاية كبيرة من سمو الأمير المفدى كانت حافزا لتنظيم هذا الحدث المهم، حيث تعد قطر من أكثر دول الخليج تطورا في تقديم الخدمات الصحية، كما توفر مستشفيات بأحدث الأجهزة الطبية في مختلف الأقسام.

وأضاف أن قطر حاليا أصبحت عاصمة لأهم الملتقيات والمعارض الدولية وفعالياتها المهمة بالمنطقة، لذلك فإننا ندعو الشركات والمؤسسات الطبية الخاصة للمشاركة والاستفادة من هذا الحدث في عرض أهم إنجازاتها في تنمية ومستقبل القطاع الطبي في ظل الدعم الكبير الذي تقدمه الدولة بكافة مؤسساتها، لكي يكون القطاع الخاص شريكاً أساسيا في التنمية والرعاية الصحية.

وأوضح هارون أن إقامة مثل هذا المعرض تمثل فرصة كبيرة لالتقاء المسئولين عن القطاعات الصحية في المنطقة، وكذلك المتخصصين من كافة دول العالم، مما يخلق مناخا تنافسيا بين الشركات لاستعراض أهم إنجازاتها التي يوفرونها في تطوير الخدمات الطبية، إضافة إلى الإسهام في رفع الوعي الصحي لدى المواطنين والمقيمين بأهمية الإنجازات التي تحققت على أرض الواقع، ودور هذه الإنجازات في تحسين وتطوير حياة المواطن والمقيم معا، مما يسهم في زيادة المستوى الصحي.

وقال إن المعرض يعد فرصة لإبراز الشركات الطبية في قطر ودورها الكبي

نشر رد