مجلة بزنس كلاس
حوارات

الرخاء ومستويات المعيشة الراقية مقدمة وخاتمة لموضوع واحد

معرض سيتي سكيب حافز.. ورؤية 2030 مرجعية ثابتة

الدوحة – ميادة ابو خالد

تماما كما تنشغل الفعاليات الاقتصادية بمشاريعها ضمن البيئة المواتية التي تحققها قطر لجميع أنواع الاستثمارات، فهي تنشغل أيضاً بالمساهمة في تحقيق رؤية قطر 2030 لأنها مسار يجمع الطموح الفردي والخاص إلى المصلحة الوطنية العليا جنباً إلى جنب، والمناخ الاستثماري الذي توفره الدولة اليوم يستفز أصحاب المشاريع وأصحاب الخبرات والمهن والمواهب للتركيز على قطر واستغلال هذا المناخ الاستثنائي بالطاقة القصوى.

وتبدو شركات التطوير العقاري واحدة من أهم الفعاليات في ميدان التنمية الحديثة لأن كل المشاريع مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بالمكان والعمران، وتأتي المؤتمرات والمعارض لتكون امتحانا حقيقياً لمستوى الإنتاجية وللذهنية التي تشرف على المشاريع وتوجهها.

وفي هذا السياق قدر هاشم العوضي الرئيس التنفيذي لشركة رتاج العقارية، حجم العقارات التي تسوقها الشركة داخل مدينة لوسيل بنحو مليار ونصف ريال قطري تقريباً، لافتاً إلى أنه تم بيع أحد الأبراج التي تمتلكها رتاج هناك بالكامل، بالإضافة إلى 30% من برج آخر.

وقال العوضي إن الشركة قامت بالتسويق لبرجي رقم 1 و رقم 2 في منطقة الاركيه بمدينة لوسيل أمام زوار معرض سيتي سكيب قطر 2015 وخلال الساعات الأولى تمكنت من إنجاز الصفقات المذكورة أعلاه.

فيما قدر العوضي، في تصريح خاص لـ”بزنس كلاس”، حجم الأصول التي تمتلكها الشركة داخل وخارج قطر بنحو 600 مليون ريال قطري، موزعة ما بين 10 فنادق و25 مشروع سكني وأبراج، بالإضافة إلى 5 مشاريع أخرى قيد التنفيذ.

وقال العوضي إن تجربتنا في المشاركة بمعرض سيتي سكيب قطر ونجاحنا في الدورة الماضية كان حافزا رئيسيا في مشاركتنا مرة أخرى استمرارا في خطواتنا نحو تحقيق رؤية قطر الوطنية لعام 2030 والمساهمة في تحقيق الرخاء لقطر بدعم عملية تطويرها وتوفير مستويات معيشية راقية لمواطنيها. مشيرا إلى أن مجموعة “رتاج” قامت مؤخراً بجولة شملت بعض الدول الخليجية والعربية ودولاً أخرى، مثل تركيا وأوغندا وكينيا، ونتج عن الجولة توقيع عقود واتفاقيات مع جهات في هذه الدول لطرح منتجات جديدة والإعلان عنها خلال دورة المعرض الحالية، سواء للمشاريع الداخلية التي تتضمن مبنيين في منطقة لوسيل تقدر تكلفة المبنى الواحد بـ 100 مليون ريال، إضافة إلى 15 مبنى اثنان منهما تم عرضهما في معرض سيتي سكيب والباقي سيتم الإعلان عنها لاحقاً. أو بالنسة إلى المشاريع الخارجية والتي تتضمن منتجعاً سياحياً متكاملاً.

وفيما يخص القطاع الفندقي أوضح العوضي أن محفظة استثمارات رتاج تتضمن حالياً 10 فنادق في قطر والسعودية وتركيا وجزر القمر، لافتاً إلى وجود اتفاقيات للاستثمار في فنادق محافظة في كل من الإمارات العربية المتحدة ودولة الكويت والمملكة الأردنية الهاشمية.

وأضاف العوضي أن رتاج العقارية تواصل بناء مجموعة متنوعة من المشاريع الواعدة في قطر ومختلف أنحاء العالم، مما يجعل من معرض سيتي سكيب الفعالية المناسبة لترسيخ نتائجنا والتواصل مع عملائنا وشركائنا عن كثب.

واعتبر العوضي أن معرض سيتي سكيب قطر 2015 سيتيح فرصا لدعم شبكة العلاقات والتواصل مع كبرى الشركات العاملة في هذه الصناعة، فعلى سبيل المثال ستقدم مجموعة رتاج تجربتها التنموية الفريدة بالتركيز على تقديم معايير الجودة المطابقة للمواصفات العالمية، مشددا على أن قطاع الاستثمار العقاري القطري يلعب دورا استراتيجيا في تحقيق طموحات رؤية قطر الوطنية لعام 2030 كأحد العوامل الرئيسية لتنويع أنشطة اقتصاد البلاد، مشيراً إلى الفرص الكبيرة التي يوفرها المعرض للتواصل مع كبرى شركات الاستثمار من مجتمع الأعمال العالمي.

وفيما يتعلق بسوق العقارات بيّن الرئيس التنفيذي لرتاج العقارية أن سوق العقارات في قطر يعتبر من أهم الأسواق العقارية في المنطقة ويتصف بكونه جاذباً للاستثمار، لافتاً إلى أن المشاريع التي طرحتها الدولة وتوجيهات القيادة للقطاعين الخاص والحكومي بتنويع مصادر الدخل بعيداً عن النفط والغاز، لتشمل الصناعات والمنتجات الأخرى، كلها عوامل أدت إلى تنشيط السوق العقارية وإحداث طفرة في البلد، مما ساهم في جذب كبير للقطاع الخاص الخارجي.

نشر رد