مجلة بزنس كلاس
أخبار

أعرب عدد من المواطنين عن استيائهم من انتشار الورش الفنية في الأحياء السكنية، لا سيما ورش إصلاح السيارات والأجهزة الكهربائية وغيرها من ورش النجارة والسباكة وغيرها من الحرف الفنية، والتي تسبّب إزعاجاً للسكان بسبب كثرة الزبائن الذين يتردّدون عليها وكذلك امتداد فترة عملها لساعات متأخرة في الليل، ما يؤرق السكان، لا سيما المرضى وكبار السن، فضلاً عن الزحام المروري في الشوارع الذي تسبّبه كثرة زبائن هذه الورش.

وقال المواطنون: إن الورش الفنية والميكانيكية من الأنشطة المقلقة للراحة التي يفترض أن تكون خارج المناطق السكنية، من أجل راحة العائلات وحفاظاً على خصوصياتهم. مشيرين إلى أن هناك مناطق سكنية تعج بالعديد من الورش التي تعمل لساعات متأخرة من الليل، فضلاً عن المخلفات التي تتركها في نطاق عملها ما يمثل تلويثاً للبيئة ويشوه المنظر الجمالي للشوارع، إلى جانب إزعاج العائلات نتيجة توقف العديد من السيارات أمام البيوت وفي محيط هذه الورش.

نشر رد