مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

طالبت إحدى شركات التكنولوجيا في الولايات المتحدة شركة آبل بوقف خدمتي فيس تايم “Facetime
” وآي مسج “iMessage”بعد أن عانت “ضررا غير قابل للإصلاح” نتيجة تصرفات عملاق التكنولوجيا.

كانت مؤسسة “VirnetX” قد حصلت على حكم في فبراير الماضي بتعويض قدره 625 مليون دولار من آبل حيث وجد المحلفون أن آبل انتهكت عمدا 4 من براءات الاختراع الخاصة بالشركة.

وتسعى فيرنت إكس، التي تتخذ من تكساس مقرا لها، للحصول على مزيد من التعويضات، وتقول إنه يجب منع آبل من استخدام التكنولوجيا الخاصة بها لتعزيز خدماتها في الفيديو وتطبيقات المحادثات النصية.

وتخوض آبل بهذا الصدد معركة قضائية، فهي تريد من المحكمة التخلي عن حكمها لأن المكتب الأمريكي لبراءات الاختراع والعلامات التجارية رفض مزاعم فيرنت إكس فيما يتعلق بتلك الاختراعات. ولكن تم الطعن في قرار مكتب براءات الاختراع في قضية منفصلة أمام المحكمة العليا.

وجادلت آبل بأن زبائنها سيتعرضون للضرر إذا تم إجبارها على وقف تقديم خدمتيها لأجهزة هاتف (آيفون) وأجهزة الكمبيوتر اللوحية (آيباد) وأجهزة الكمبيوتر المكتبية (ماك).

ولكن فيرنت إكس تزعم أن تطبيقها لتأمين الرسائل ومؤتمرات الفيديو، المعروف باسم جبرائيل، تعرض للضرر بسبب آبل.

وتصف بعض وسائل الإعلام فيرنت إكس بأنها “قزم براءات”، وهو مصطلح يطلق على مؤسسات لديها مخترعات، ولكنها لا تستخدمها أبدا في منتج خاص بها.

نشر رد