مجلة بزنس كلاس
رئيسي

قال سعادة السيد أكبر الباكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: كان من المتوقع أن تصل السعة الإستيعابية لمطار مطار حمد الدولي إلى 50 مليون مسافر، ولكن تم رفعها إلى 70 مليون مسافر في المرحلة الثالثة التي سوف تبدأ العام القادم.

وقال الباكر: “نحن فخورون جدا بالخدمات المتميزة التي استطاع مطار حمد أن يسجلها، حيث حصد خلال العامين الماضيين العديد من الجوائز العالمية باعتباره من أفضل المطارات في الشرق الأوسط وواحد من أفضل عشر مطارات في العالم”.

وقال الباكر: “لقد حازت صالات المسافرين الموجودة في مطار حمد الدولي على جوائز عالمية باعتبارها صالات تضاهي بفخامتها خدمات 5 نجوم، ومن بينها صالة الصفوة للدرجة الأولى وصالة المرجان لدرجة رجال الأعمال”، منوهاً إلى افتتاح 12 صالة حاليا بالمطار، وما يزيد على 50 مطعما ومقهى، و70 محلا تجاريا، مؤكدا أن الفندق الموجود في المطار قد حقق نجاحا نوعيا ومتميزا، حيث وصلت معدلات إشغاله أكثر من 90%، وجارٍ العمل على بناء فندق ثاني في المرحلة الثالثة من التوسعات.

وقال الباكر: “إن قطار المسافرين الذي تم تدشينه مؤخرا في مطار حمد الدولي، سوف يسهل لكبار السن والأطفال وسيلة عصرية للانتقال من مكان إلى آخر، كما أنه خدمة جديدة تجعل من السفر عبر مطار حمد الدولي تجربة فريدة ورائعة”.

وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: “نحرص في مطار حمد الدولي على راحة المسافرين وتقديم تجربة سفر متكاملة ومريحة. إن الخدمات الجديدة بالمطار تعكس مدى التزامنا بتوفير خدمات فاخرة ومميزة للمسافرين عبر بوابة قطر إلى العالم”.

وقال الباكر: “لقد شهد مطار حمد الدولي نجاحات لافتة جعلته في المركز الأول على قائمة أفضل مطارات الشرق الأوسط والمركز العاشر على مستوى مطارات العالم حسب تصنيف موقع سكاي تراكس، ووفقًا لاستطلاع المسافرين من خلال معايير الخدمة المقدمة والتي تعكس مدى رقي الجودة والتسهيلات للمسافرين والمتوفرة في المطار، والتي تتضمن: السوق الحرة القطرية التي تمتد على مساحة تزيد على 40 ألف متر مربع من متاجر البيع بالتجزئة والمطاعم المتنوعة، بالإضافة إلى أكثر من 70 محلا تجاريا، 30 مقهى ومطعما.

بالإضافة إلى صالات المسافرين التي تقدم أجواءً من الراحة والرفاهية، حيث يمكن للمسافرين الاستمتاع بحسن الضيافة والخدمات المتنوعة من خيارات الطعام والشراب ومركز رجال الأعمال وأماكن لتبديل الملابس ومنطقة هادئة للاسترخاء، بالإضافة إلى غرفة ألعاب للأطفال. وهناك أيضًا فندق المطار الذي يحوي مركزا للياقة البدنية ومرافق الرياضة والاستجمام مثل المسبح الداخلي بمساحة 25 مترا، وحوض المعالجة بالمياه، وصالة التجهيزات الرياضية، وملاعب الاسكواش. كما يضم المطار مُدرجين بقدرة استيعاب مضاعفة، وإحدى أكبر محطات صيانة الطائرات مساحةً في العالم، ومرافق شحن بمواصفات عالمية.

نشر رد