مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

ذكرت مصادر خاصة بأن دولة قطر وكوريا الجنوبية على وشك اختتام مباحثات إقامة مصنع لإنتاج لمبات موفرة للطاقة في قطر بداية 2017. وكشف سعادة السيد هونج كيونج بارك سفير كوريا الجنوبية لدى الدولة عن قرب الانتهاء من المباحثات حول مشروع بناء مصنع قطري – كوري لإنتاج اللمبات الموفرة للطاقة «إل إي دي» في قطر بداية العام المقبل بتكلفة قدرها ٣٤ مليون دولار. وقال، في حوار مع الراية: إن مشروع المصنع يأتي في إطار الشراكة الإستراتيجية التي تربط بين الدوحة وسول وحرصهما على تطوير وتنويع العلاقات بما يحقّق رؤية قطر نحو الاقتصاد القائم على المعرفة عبر تبادل الخبرات والتدريب المشترك.

وأوضح السفير الكوري أن المصنع سوف ينتج ٥٠٠ ألف وحدة من اللمبات الموفرة للطاقة سنوياً في مرحلته الأولى، على أن يتم توسيع مرافق الإنتاج تدريجياً. وأكّد أنّ قطر شريك إستراتيجي قوي لكوريا ومن أهمّ موردي الطاقة لها، حيث تستورد بلاده ثلث الغاز الذي تستهلكه وأكثر من 10% من النفط من قطر، كما تشارك العديد من الشركات الكورية في مشروعات مختلفة للبنية التحتية في قطر، فضلاً عن أن العديد من الشركات الكورية لديها اهتمام بالمشاركة بالمشروعات الخاصة بملاعب كأس العالم 2022. ونوّه بمشاركة ٣ من أفضل المستشفيات الكورية في منتدى طبي كبير تستضيفه الدوحة نهاية نوفمبر المقبل حول جراحات القلب والعظام وزراعة الأعضاء، مشيراً إلى أن ٦ آلاف مريض من منطقة الشرق الأوسط تلقوا العلاج في كوريا العام الماضي. وأشار كذلك إلى أن هناك تعاوناً أمنياً بين قطر وكوريا للتدريب على وسائل مكافحة شغب الملاعب استعداداً لمونديال 2022.

نشر رد