مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

قال مصمم الأزياء الأمريكي الشهير توم فورد إنه رفض قبل سنوات تصميم أزياء لميلانيا ترامب، لأنه يرى أن أزياءه “لا تتناسب مع هيئتها”.
“بالضرورة لابد أن تكون هيئتها هي النوع الذي أفضل التصميم له”.

وبعد اعتراف فورد أنه من مناصري الديموقراطيين، وأنه أصيب بخيبة الأمل بعد خسارة هيلاري كلينتون في انتخابات الرئاسة، التي جرت أخيرًا في الولايات المتحدة، قال “حتى لو كانت فازت هيلاري، فهذا لا يفترض أن عليها ارتداء أزيائي.. أعلم أن أزيائي غالية الثمن، وأنا لا أقصد بكلامي الإهانة”.

وعند سؤاله عن تصميمه فستانًا لميشيل أوباما، أكد فورد “نعم صممت فستانًا لها عام 2011، وهذا الفستان صمم لترتديه في حفل عشاء جمعها والملكة إليزابيث الثانية في قصر باكنجهام.. هذا أمر طبيعي فأنا أعيش في لندن وتصميم هذا الفستان كان شرفًا لي”.

جدير بالذكر أن مصممة الأزياء الفرنسية صوفي تيلليه، التي صممت أزياء لميشيل أوباما، كانت رفضت في وقت سابق تصمم أزياء لميلانيا ترامب، وبررت رفضها بأنه نوع من الاحتجاج، ودعت مصممي الأزياء الآخرين أن يحذوا حذوها.

نشر رد