مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

قام أحد مشجعو فريق أتلتيكو مدريد الإسباني برفع قضية ضد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” بسبب احتساب هدف مدافع ريال مدريد سيرجيو راموس خلال المباراة التي جمعت قطبي العاصمة الإسبانية في نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2016.

وكان ريال مدريد قد تقدم بهدفٍ نظيف في نهائي دوري الأبطال الذي أقيم في ملعب سان سيرو في مدينة ميلانو الإيطالية، قبل أن يعادل يانيك كاراسكو النتيجة في الدقيقة 79، بينما حسم الفريق الأبيض المباراة بركلات الترجيحة (5-3*
وأفادت صحيفة “آس” الإسبانية أن خوسيه أنطونيو كامبون المشجع لأتلتيكو مدريد احتج على احتساب الحكم الإنجليزي مارك كلاتنبيرج هدف راموس الذي جاء من تسلل واضح بحسب رأيه مما منح اللقب للريال بعد تغير سير المباراة.

وأكد محامي مشجع الأتلتيكو كارلوس مينيديز أن كامبون قرر مقاضاة اليويفا بسبب انتهاك حقوقه كمشجع اشترى تذكرة المباراة، مطالباً بتعويض الأضرار التي ترتبت عليه والبالغة 1660 يورو، منها 1500 يورو تعويض معنوي و160 يورو قيمة التذكرة.

وقال كامبون “اليويفا مسؤول عن عدم استخدام الوسائل التي تضمن تطبيق القواعد مثل استخدام تكنولجيا الفيديو، ودائماً ما يحصل ذلك على حساب الفرق الضعيفة”.

في حين صرح كارلوس مينيديز “هذه القضايا تكون قابلة للتطبيق دائماً من أجل حماية المشاهدين وزيادة احترام القواعد، ذلك لن يؤثر على نتيجة المباراة بقدر ما يعوض المشاهد، والنادي لديه الحق في رفع مثل هذه القضايا لتغيير النتيجة وليس للمشجع”.

نشر رد