مجلة بزنس كلاس
سياحة

الدوحة – بزنس كلاس

افتتحت أمس (الثلاثاء) سعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، وسعادة الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني، وزير الاقتصاد والتجارة، مهرجان قطر العالمي للأغذية السابع، وذلك في الموقع الرئيسي لفعاليات المهرجان بحديقة متحف الفن الإسلامي.

وقد  حضر سعادة لي تشن، سفير جمهورية الصين الشعبية في الدوحة، حفل الافتتاح الذي تميَّز بالضرب على آلة ((الجونج)) الموسيقية الصينية، وذلك احتفائاً بالعام الثقافي قطر – الصين 2016. وعقب الافتتاح، قام الضيوف من كبار الشخصيات بجولة حول فعاليات المهرجان في حديقة متحف الفن الإسلامي، حيث توقفوا عند مسرح الطهي المباشر  وتذوقوا العصائر المميَّزة من تقديم خبيرة الطهي والتغذية العالمية مارثا ستيوارت، ثم شاهدوا عروض الأطباق الشهية التي يقدمها الشيف فريدريكو لاركومنت ، رئيس الطهاة بقسم الأغذية والمشروبات، متحف الفن الإسلامي والشيف عائشة التميمي.

وقد انتهت الجولة داخل حديقة متحف الفن الإسلامي في المنطقة المائية، حيث استقلت سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني وكبار الضيوف الآخرين التاكسي المائي باتجاه جزيرة اللؤلؤة-قطر،  ومن ثم الحي الثقافي كتارا، حيث شهدت جانباً آخر من انطلاق فعاليات المهرجان.

وقد علَّق السيد راشد القريصي، رئيس قطاع التسويق والترويج في الهيئة العامة للسياحة بقوله: “إن نسخة هذا العام من المهرجان سيكون هو الأفضل حتى الآن. فبفضل الخطوط الجوية القطرية، شريكنا في التنظيم، والشركاء الاستراتيجيين الجُدد مثل الشركة المتحدة للتنمية والحي الثقافي كتارا، سيكون بوسع سكان قطر وزائريها الحضور والاستمتاع بأجواء المهرجان وعالم من النكهات في أرجاء مدينة الدوحة.”

وأضاف القريصي: “ونظراً لأن الغذاء يمثل تعبيراً عالمياً عن الثقافة، فإن قطاع الأغذية والمشروبات لدينا، وكذلك شركاءنا في قطاع الضيافة، يتمتعون بقدرات فائقة في تقديم تجارب طهي متنوعة تلبي أرقى المعايير.”

وكانت الخطوط الجوية القطرية قد أطلقت فعاليتها المبهرة “عشاء في السماء” ترحيباً بضيوفها المميزين للاستمتاع بمذاق درجة رجال الأعمال وضيافتها الحائزة على الجوائز. وقد دشنت خبيرة الطهي الشهيرة مارثا ستيوارت برنامج مسرح الطهي المباشر  الذي سيقدم مشاهير الطهاة من شتى أنحاء العالم على مدار الأيام السبعة للمهرجان.

وقالت السيدة سلام الشوا، نائب أول الرئيس التنفيذي للتسويق والاتصالات والإعلام في الخطوط الجوية القطرية: “لا شك أن الخطوط الجوية القطرية في غاية الفخر بدورها الذي تؤديه في تنظيم هذا الحدث العالمي في الدوحة. وباعتبارها الناقل الوطني للبلاد، فإن المهرجان يمثل فرصة للخطوط الجوية القطرية لتسليط الضوء على عناصر الضيافة والترفيه الحائزة على الجوائز لديها و التي تقدمها لمسافريها كما و تستعرضها لزوار المهرجان المحليين والدوليين على السواء.”

“لقد تبنَّينا هذا العام فلسفة جديدة في الخطوط الجوية القطرية، وهي “معاً إلى كل مكان”، حيث جئنا بمشاهير الطهاة من جميع أنحاء العالم بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية واستراليا وأوروبا ودول مجلس التعاون الخليجي وغيرها ليقدموا وصفاتهم الشهية على  مسرح الخطوط الجوية القطرية للطهي لزوار المهرجان وينطلقون بهم عبر رحلة من المذاقات العالمية.”

وعلى مدار الأيام السبعة للمهرجان، سوف تستضيف حديقة متحف الفن الإسلامي فعاليات مميزة ذات جماهيرية كبيرة مثل “عشاء في السماء” الذي تقدمه الخطوط الجوية القطرية، ومسرح الطهي المباشر وشاي ما بعد الظهيرة على الخليج، وسوق الانستجرام، ومنطقة الصحة، والشواء على المحمل والشواء على الخليج. وسوف

تشهد الحديقة أيضاً الاحتفال بالعام الثقافي قطر-الصين 2016 في منطقة خاصة تُقدَّم فيها أشهى الأطباق واللذائذ لدى المطبخين الصيني والقطري معاً. يهدف العام الثقافي قطر الصين 2016 إلى تأسيس منصات دائمة للتعاون والتبادل الثقافي بين الثقافات يستمر تأثيرها لما بعد الأعوام الثقافية. يشار إلى أن مبادرة الأعوام الثقافية قد انطلقت في عام 2012 بمبادرة من سعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني للانفتاح على ثقافات العالم وتعريف العالم في المقابل بالثقافة القطرية.

 

وتضفي الفعاليات التي تستضيفها جزيرة اللؤلؤة-قطر طابعاً حضرياً جديداً على أجواء المهرجان، حيث تحتضن المنطقة عربات الطعام المتنقلة القادمة من داخل قطر ودول خليجية أخرى. وسوف تتمركز هذه العربات في قناة كارتييه التي ستشهد أيضاً مسابقاتٍ رياضية وعروضاً سينمائية من تقديم مؤسسة الدوحة للأفلام.

وفي الحي الثقافي كتارا، سوف يكون زوار المهرجان على موعد مع تجربة أشهر أصناف الطعام لدى ثقافات العالم المتعددة عبر شاطئ كتارا. وسيكون بوسع الزوار أيضاً الاستمتاع بمجموعة متنوعة من العروض الترفيهية، فضلاً عن حضور جلسات مسرح الطهي المباشر المُصغر.

وسوف يتوفر التاكسي المائي الذي سيقدم لزوار  المهرجان خدمات النقل بين مواقعه الثلاثة وسط أجواء بحرية ممتعة وتنأى بهم عن الزحام المروري. ويمكن شراء التذاكر مقابل 25 ريال قطري للتذكرة (ذهاباً فقط) من خلال منافذ البيع في البوابة المائية لكل موقع من مواقع المهرجان الثلاثة.

وبالإضافة إلى المواقع الجديدة، سوف يتم تخصيص ساعات إضافية في الصباح من الساعة  9:30 (التاسعة والنصف) صباحاً إلى الساعة 1:00 (الواحدة) ظهراً للزيارات المدرسية، التي تأتي بالتنسيق مع وزارة التعليم والتعليم العالي. ويأتي قرار تمديد الساعات المخصصة لطلاب المدارس في ضوء النجاح الذي حققه البرنامج التوعوي للتغذية المدرسية الذي أقيم بالتعاون مع مبادرة صحتك أولاً، المبادرة المشتركة بين وايل كورنيل للطب- قطر ووزارة الصحة العامة.

يذكر أن المهرجان يفتح أبوابه للجمهور من 1.00 (الواحدة) ظهراً وحتى 10.30 (العاشرة والنصف) مساءً، مع عرض يومي للألعاب النارية في الثامنة مساءً.

نشر رد