مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

تعرض إنتر ميلان لنكسة جديدة مساء الأحد بالخسارة أمام سامبدوريا بهدفٍ نظيف في اللقاء الذي أقيم على ملعب لويجي فيراريس ضمن الأسبوع الحادي عشر من الدوري الإيطالي.

ولم يقدم إنتر ميلان خلال الشوط الأول أداءاً كالمطلوب منه، ليستفيد سامبدوريا من ذلك وتقديم اداء قوي وتسجيل هدف الفوز عن طريق فابيو كوالياريلا في الدقيقة الرابعة والأربعين.

وحاولت كتيبة المدرب الهولندي فرانك دي بور تعديل النتيجة بالسيطرة على مجريات اللقاء، لكن الكرة رفضت الوصول إلى شباك المنافس.

وأصبح في رصيد إنتر ميلان الآن 14 نقطة في المركز الحادي عشر وبفارق الأهداف عن سامبدوريا الذي يحتل المركز الثاني عشر.

يذكر أن هذه الخسارة الخامسة لإنتر ميلان في الموسم الحالي بجانب تعادلين وأربعة انتصارات.

نشر رد