مجلة بزنس كلاس
طاقة

حافظت أسعار النفط على ارتفاعها اليوم الأربعاء رغم بيانات عن زيادة مخزونات الولايات المتحدة من الاحتياطي وذلك بعد أن تراجعت في الجلسة الماضية رغم عودة مخاوف تخمة المعروض من الخام بعد أن أظهرت البيانات زيادة اسبوعية غير متوقعة في مخزونات الخام الأمريكية.

وارتفع مزيج برنت 3 سنتات تعادل 0.07% بحلول الساعة 3:15 بتوقيت جرينتش إلى 45.01 دولار للبرميل.

وتراجع الخام الأمريكي 5 سنتات إلى 42.75 دولار بعد أن أغلق منخفضا 25 سنتا في الجلسة السابقة.

وقال سعد الزاملي المحلل بأسواق السلع لـ”مباشر” ضخ سيولة جديدة مع أنباء عن عودة محادثات أوبك وراء تماسك النفط وعودة برنت لمستويات جيدة فنيا.

وتقول مصادر في أوبك منذ يونيو الماضي إن محادثات جديدة لتثبيت إنتاج الخام في الأسواق العالمية قد تعقد في سبتمبر أيلول حين يشارك معظم أعضاء أوبك وروسيا غير العضو في المنظمة في اجتماع المنتدى الدولي للطاقة في الجزائر،وفقا لوكالات عالمية.

وبين الزاملي،إن معنويات المستثمرين في سوق السلع الأولية تحسنت على الرغم من تخمة المعروض هو أحد اسباب ارتفاع برنت اليوم.

وارتفعت مخزونات الخام والمنتجات المكررة في الولايات المتحدة بواقع 2.1 مليون برميلأعلى من المتوقع بمليون برميل وذلك بحسب ما أظهرته بيانات معهد البترول الأمريكي يوم الثلاثاء.

وفي وقت لاحق يوم الأربعاء تنشر إدارة معلومات الطاقة التابعة للحكومة الأمريكية البيانات الرسمية الأسبوعية لحجم المخزون.

وأضاف الزاملي”إن تحسن المعنويات لايعني استعادة الثقة بسوق الخام، مشيرا الى أن عودة ثقة المتعاملين بسوق السلع لن تحدث الا بعد استقرار الأسعار فوق 50 دولار لعدة جلسات قادمة.

نشر رد