مجلة بزنس كلاس
سيارات

 

أجرت شركة بوزايدون تعديلات تقنية وتصميمية على سيارة مرسيدس E 63، لتوقظ الوحش الكامن بداخلها.

وأوضحت الشركة الألمانية أنها أجرت تعديلات على محرك السيارة مزدوج التربو والمكون من ثماني أسطوانات على شكل حرف V سعة 5ر5 لتر، لزيادة قوته من 585 إلى 1020 حصان، مع عزم دوران 1400 نيوتن/ متر.

وبفضل هذه القوة الهائلة تتسارع سيارة مرسيدس المعدلة E 63 RS850+ من الثبات إلى سرعة 100 كلم/ساعة في غضون 8ر2 ثانية فقط، بينما تقف سرعتها القصوى عند حاجز 350 كلم/ساعة.

ولا تحمل السيارة المعدلة E 63 RS850+، التي تعد أقوى موديلات مرسيدس المرخص لها السير على الطرق العادية، شبكة مبرد، ولكنها تحمل شبكة عادية فقط، وذلك لإدخال المزيد من هواء القيادة إلى المبرد، كما تتميز السيارة من خلال الأجزاء الكربونية مثل غطاء حيز المحرك، والمئزر الأمامي، وناشر الهواء الخلفي، والاسبويلر الخلفي، ومبيت المرايا، بالإضافة إلى جنوط كبيرة مقاس 20 بوصة.

نشر رد