مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

الهواتف المحمولة التقليدية كانت تمتاز بعمر طويل عندما يتعلق الأمر بالبطارية بحيث كانت تستطيع العمل لنحو أسبوع بعملية شحن واحدة، ولكن القصة مختلفة مع الهواتف الذكية اليوم بحيث نجد معظم الهواتف الذكية تصمد لنحو يومين على الأكثر، وهذا لا يبدو مستغربا بالنظر إلى حجم المعلومات التي تعالجها الهواتف الذكية اليوم على الرغم من أن بطاريات الهواتف الذكية تحسنت بدورها على مدى السنوات القليلة الماضية، وهي لا تزال تواصل ذلك.

ومع أخذ ذلك بعين الإعتبار، فقد أوضحت شركة جوجل عندما أعلنت عن الهاتفين Google Pixel و Google Pixel XL بأن هواتفها الذكية الجديدة توفر عمر جيد للبطارية بفضل الإستهلاك المثالي للطاقة من قبل الجهازين. وعلى ما يبدو، شركة جوجل كانت على حق نظرا إلى أن المراجعات الأولى كشفت بأن هواتف Google Pixel الجديدة توفر عمر أفضل للبطارية.

في الواقع، لقد تم تسجيل أداء البطارية على الهاتف Google Pixel من الساعة التاسعة صباحا إلى الساعة 10:30 مساءً، وهذا ما يعني بأنه تم إستخدام هذا الهاتف لنحو 12 ساعة من دون شحن، ولا يزال الهاتف Google Pixel محتفظًا بنحو 40 في المئة من الطاقة والتي يمكن أن تترجم إلى نحو 8 ساعات من الإستخدام الإضافي. وتجدر الإشارة إلى أننا نتحدث عن الإستخدام في الحياة الواقعية وليس عن إختبارات الأداء، وهذا ما يعني بأنه ينبغي على ملاك الهاتفين Google Pixel و Google Pixel XL توقع الحصول على أداء مماثل، على الرغم من أن أداء البطارية يعتمد أساسا على طريقة إستخدامك للهاتف، ولكن يبدو أن شركة جوجل أحسنت في تعزيز كفاءة إستخدام البطارية في هواتف Google Pixel الجديدة.

نشر رد