مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

برغم أنها مدينة المعرفة والبحوث العلمية والتطبيقية، لكنها أيضاً مدينة الخزف الأزرق العالمي، فهي إحدى المدن الهولندية الشهيرة التي تقع جنوب غرب هولندا بين مدينتي روتردام ولاهاي، وقد عرفت بمدينة المعرفة، بسبب وجود عدة مراكز تعليمية فيها، مثل المنظمة الهولندية للبحوث العلمية والتطبيقية، وجامعة دلفت للتكنولوجيا وعدة مراكز للبحوث.

3-delft1

كما تشتهر أيضاً ومنذ قديم الأزل بتسويق الخزف المميز في جمع أنحاء العالم. وتعد مقصداً سياحياً مميزاً لما فيها من معالم يقف السائحون أمامها بكل ذهول وإعجاب. ومن أبرزها البرج المائل الواقع أمام الكنيسة القديمة، ويرجع السبب في ميلانه إلى خطأ فني معماري أثناء بنائه، تحول فيما إلى محط لأنظار السيّاح، ويعود تاريخ بنائه إلى أربعة قرون مضت.

يقع أمام البرج المائل جسرشارع دلفت القديم، الذي يقف عليه السياح، لالتقاط أروع الصور التي تظهر الميلان مع معالم المدينة بشكل كامل،

3-delft

وفي نفس الشارع يمكن أخذ جولة بالقوارب المزودة بمظلات شمسية، والتي تعبر فيها أرجاء المدينة في ممرات مائية على طول الكنيسة، وأنت تتناول المثلجات والفطائر، وتعد من أبرز نشاطات السياحة في هذه المنطقة.

يمكن أيضاً أن تأخذ جولة عبر عربة خيل تضم عدداً كبيراً من الأشخاص، وتجول فيها لرؤية عدة متاحف من بينها متحف الجيش الذي يضم عدداً كبيراً ومتنوعاً من الأسلحة التي استخدمت في الحروب الماضية والتي لم تستخدم نهائياً منذ إقامته.

3-delft3

يذكر أن مدينة دلفت هي مكان دفن للعائلة الملكية الهولندية، وذلك بعد أن أقام فيها وليام الأول أوما يعرف بوليام الصامت، وهو قائد الثورة الهولندية ضد الإسبان، حيث كان أول من دُفن فيها.

نشر رد