مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

انطلاقاً من اهتمام الحكومة القطرية والتزامها المطلق بأولوية تحقيق رعاية صحية مثالية لمواطنيها، قالت مؤسسة حمد الطبية أن مدينة حمد بن خليفة الطبية تعد أضخم مشروع بنية تحتية للرعاية الصحية في المنطقة، حيث تتضمن مركز صحة المرأة والأبحاث ومركز الرعاية الطبية اليومية ومركز قطر لإعادة التأهيل والتي تم الانتهاء من إنشائها ويجري العمل على تجهيزها؛ بهدف توفير خدمات رعاية طبية متخصصة في قلب مدينة الدوحة.

وأضافت مؤسسة حمد الطبية ، في بيان، إن هذه المستشفيات الجديدة تشكل تطوراً هاماً وإنجازاً كبيراً على مستوى الإستراتيجية الوطنية للصحة، حيث ستكون هذه المرافق الصحية التي تم إنشاؤها بمعايير عالمية مراكز للتميز في مجال صحة المرأة والجراحات البسيطة وخدمات التأهيل الطبي.

وذكرت أن مركز صحة المرأة والأبحاث الجديد بمؤسسة حمد الطبية يقدم رعاية متخصصة في مجال الخدمات الطبية للمرأة التي يقدمها أيضا كل من: مستشفى الخور، والوكرة، والمستشفى الكوبي، ومراكز الرعاية الصحية الأولية وشبكة خدمات صحة المرأة بصورة أوسع.

وأشارت المؤسسة الى أن الخدمات الطبية التي يقدمها مركز صحة المرأة والأبحاث تشمل بشكل أساسي رعاية الحمل والولادة وما بعد الولادة، وتقديم العلاج لأمراض النساء ورعاية الأطفال حديثي الولادة.

ونوهت الى أنه تم تأسيس مركز صحة المرأة والأبحاث بطاقة استيعابية تصل إلى 15000 ولادة سنويا، فيما تبلغ الطاقة الاستيعابية للمرضى الداخليين للمركز 198 سريرا الى جانب 101 سرير لحديثي الولادة.

من جهته يوفر مركز الرعاية الطبية اليومية خدمات العيادات الخارجية، بالإضافة إلى شريحة من الإجراءات الطبية الاختيارية التي تقدم للمرضى البالغين والتي لا تتطلب تنويم المريض في المستشفى.

ويعتبر هذا المرفق تطورا هاما على صعيد مؤسسة حمد الطبية وقطر والمنطقة، حيث سيتيح للمرضى إمكانية العلاج بشكل أسرع بالمقارنة مع السابق.

ويقدم مركز الرعاية الطبية اليومية مجموعة من الخدمات الطبية والجراحية والعمليات الجراحية المتقدمة والمتوسطة والتي يطلب المريض إجراءها، وكذلك يوفر إمكانية إجراء العمليات الأقل تعقيدا والتي لا تتطلب إدخالا غير ضروري إلى المستشفى.. ويشتمل المركز على 21 غرفة عمليات و64 غرفة إفاقة.

أما مركز قطر لإعادة التأهيل فيوفر خدمات إعادة تأهيل شاملة ومتكاملة للأطفال والبالغين، بهدف تقديم العلاج للمرضى الذي يعانون من جلطات أو إصابات في الدماغ وتأهيلهم للاستشفاء والعيش بصورة أفضل بعد تعرضهم للإصابات.

وتبلغ سعة المركز من حيث عدد الأسرة 193 سريرا ويضم 5 برك سباحة للعلاج الطبيعي.

كما يشتمل المشروع على مركز أشعة متطور يحتوي على عدد جهازي اشعة C.T وجهازي رنين مغناطيسي ( MRI ) الى جانب ( 6 ) غرف أشعة و (10) غرف للموجات فوق الصوتية.

وتضم مدينة حمد بن خليفة الطبية مواقف للسيارات بطاقة استيعابية تبلغ 2000 موقف مخصصة للمرضى والزوار.

نشر رد