مجلة بزنس كلاس
صحة

 

حذّرت دراسة المرضى والحوامل من تناول لحوم الأضاحي بطريقة غير منتظمة في عيد الأضحى المبارك، باعتبارهم الفئات الأكثر عرضة للتأثر سلبا من اللحوم.

وكشفت الدراسة أن تناول وجبة واحدة من لحوم الأضاحي في عيد الأضحى كافية ومثالية، لكن إذا كانت الحامل ترغب بتناول المزيد يجب أن لا يزيد ذلك عن الوجبتين”.

وقالت رئيسة جمعية “القابلات القانونيات” التركية “غير حكومية”، نازان قره خان، إن استهلاك الحوامل من لحوم الأضاحي بكثرة خلال عيد الأضحى، من شأنه الإضرار بصحة الجنين.

وأوضحت قره خان لوكالة الأناضول التركية أن الحوامل سيتعرضن لمشاكل في الهضم، أثناء تناولهن اللحوم بكميات كبيرة، كما أنه قد يضر بالجنين.

وأشارت الخبيرة إلى أهمية استهلاك اللحوم الحمراء من أجل نمو أعضاء الجنين، باعتبارها أهم مصدر للبروتينات خلال تلك الفترة، لكن إذا كانت الحامل لديها مخاوف من الإصابة بمرض ضغط الدم، فإن الإفراط قليلاً في تناول اللحوم، قد يؤدي إلى التعجيل بالمرض.

ودعت إلى استهلاك اللحوم مع فيتامين سي، وتناول الخضروات وعصير البرتقال إلى جانب اللحوم لانه يعد أمرا في غاية الأهمية.

كما حذرت قره خان الحوامل من اللحوم النيئة، داعية الحوامل الابتعاد عن كل شيء يحوي لحوما نيئة، لأن بعض الجراثيم الموجودة داخلها، ستنتقل إلى المرأة وتتسبب بمرضها، وقد يتأثر الجنين”.

أما بالنسبة للحلويات فقد حذرت قره خان من تناولها بكميات كبيرة خلال العيد، داعية الحوامل إلى تفضيل الحلويات التي تصنع من الحليب دون المبالغة في الكمية.

في هذا الصدد أيضا نصح مدير الصحة بولاية “قريرق قلعة” التركية، “علي فاتح سلفي”، بطهي لحوم الأضاحي بطريقتي الشواء أو السلق والابتعاد عن القلي.

ودعا سلفي مرضى السكري والقلب والأوعية إلى عدم استهلاك اللحوم، التي تحوي نسبة دهون عالية.

وأوضح أنه “يجب عدم طهي اللحوم لمدة طويلة وبدرجة حرارة عالية، أو بطريقة القلي، لأنها تتسبب بتشكل مواد مسرطنة متنوعة، كما يعد استهلاك اللحوم مع الخضروات طريقة صحية من ناحية تنويع الغذاء”.

ونصح سلفي بعد إضافة الدهون إلى اللحوم أثناء طهيها، وتجنب استخدام دهون الذيل أو الزبدة. وكذلك ضرورة طهي اللحوم المجمدة مباشرة، وعدم إعادة تجميدها، ويجب حل التجميد عن اللحوم بوضعها في الأجزاء الأدنى من الثلاجة، لأن حل اللحوم على درجة حرارة الغرف أو عبر أجهزة التدفئة المنزلية يؤدي إلى نتائج صحية خطيرة على الإنسان.

نشر رد