مجلة بزنس كلاس
سياحة

 

يختبئ في أحضان بحر مرمرة التركي منتجعُ فايسروي جزر الأميرات باسطنبول، وهو منتجع جديد تمّ الإعلان عنه مؤخراً ويقع في جزيرة بويوكادا. عند انتهاء العمل على المنتجع في صيف العام 2016، ستشرّع مجموعة فنادق فايسروي أبواب أول عقاراتها في تركيا، داعيةً الزوار لاختبار حقبة السلاطين العثمانيين القديمة، مع 77 غرفة ضيوف فاخرة، وجناحاً ومسكناً مزوّداً بكافة الخدمات، إلى جانب قصر عثماني كبير تقليدي ومرمّم، وقصر “يالي” على الواجهة البحرية، وحدائق غنّاء على مدّ العين والنظر وخليج خاص يوفر خصوصية مطلقة.
تمتاز بويوكادا بتاريخ غني وتأهَل بالسكان الذين يقطنون هضابها الزمردية وساحلها الآسر، لتعدّ منطقة تراثية ومحمية طبيعية تحتضن نخبة اسطنبول في موسم الصيف. فإذا كنت مسافراً ينشد الاسترخاء على جزيرة مفعمة بالحياة بعيداً عن متطلبات الحياة وهمومها، ستنعم بمرافق لا تُنسى بما في ذلك مركز اللياقة البدنية وسبا ESPA الحائز على جوائز مرموقة، بالإضافة إلى بركة سباحة داخلية وحمام تركي بتصميم عصري. كما يضمّ المنتجع 1340 متراً مربعاً من المساحات الداخلية والمشرّعة للهواء الطلق المناسبة لعقد الفعاليات، لا سيما قاعة احتفالات مع ترّاس في الهواء الطلق مناسب لتنظيم حفلات استقبال الأعراس الكبيرة والمناسبات الاجتماعية؛ بالإضافة إلى حدائق وترّاسات على السطح العلوي للاسترخاء والتشمّس، ومناطق مختلفة للسباحة في الداخل والهواء الطلق، بما فيها بركتَي سباحة وبحيرة مياه مالحة خاصة. أما خيارات تناول الطعام والشراب فلا تنتهي، مع مطعمَين مميّزين، واستراحة “آيس بار” و”ريزورت كلوب بار” النابض بالحياة.
من جهة أخرى، خضع القصر الكبير التابع للمنتجع والمسجّل على لائحة التراث الثقافي، لعملية ترميم شاملة على يد حرفيين محليين، تعيد إليه عظمته وأبّهته السابقة. تبلغ مساحة القصر 1926 متراً مربعاً ويشمل مدخلاً باروكياً، وستة أجنحة، وبركة سباحة خاصة، ومساحات اجتماعية عديدة لتناول الطعام والترفيه الخاص، بالإضافة إلى ترّاس فسيح تحيط به مناظر بحرية تطيل العمر، وأضواء اسطنبول المتلألئة.
يمكن الوصول إلى منتجع فايسروي جزر الأميرات اسطنبول، عبر الرصيف الخاص بالمنتجع حصرياً. ومع غياب أي مركبات على أراضي الجزيرة، يستطيع الزوار إشباع فضولهم بالتجوّل عبر الدراجات الهوائية، أو العربة التي تجرّها الخيول أو سيراً على الأقدام، ممّا يشكّل ملاذاً هادئاً من صخب الحياة اليومية. استقلّ رحلة قصيرة بالقارب من موانئ المدينة، وستصل بسهولة إلى مدينة اسطنبول لاستكشافها بالترام، ومشاهدة المناظر المحيطة وثقافة البازار الكبير، وآيا صوفيا، وبرج غلاطة وغير ذلك الكثير.
وفي هذا السياق، قال بيل والش، الرئيس التنفيذي: “تشعر مجموعة فنادق فايسروي بسعادة بالغة لدخولها تركيا مع هذا المشروع المميّز. فجزيرة بويوكادا تمتاز بتاريخ غني يضفي على منتجع فايسروي جزر الأميرات اسطنبول، حساً حقيقياً بالانتماء عبر مزيجها الذي يدمج بين القِدم، والحداثة، والتقليد، وأجواء فايسروي المميّزة”.
تمّ تطوير منتجع فايسروي جزر الأميرات اسطنبول، من قبل أكداج للسياحة والبناء المحدودة، وهي شركة تُعرف بنهجها الخيري وبمساهمتها في تنمية الأناضول الوسطى وإعطائها طابعاً صناعياً لا سيما من خلال الاستثمار في مواد البناء والمصانع، فضلاً عن إنشاء مؤسسات تعليمية وثقافية. وفي هذا الإطار، قال د. بحري أكداج، الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة أكداج للسياحة والبناء المحدودة: “نحن مسرورون وفخورون للغاية بتقديم هذا المشروع الذي ابتكره فريق دولي من الخبراء المختصين والفنانين في مجالهم، من بانكوك إلى ميامي، ومن سنغافورة إلى برلين. سيروق هذا المنتجع الفاخر للمسافرين رفيعي الذوق والسكان المميزين في هذه المنطقة”.

نشر رد