مجلة بزنس كلاس
ستايل

 

في خطوةٍ مستوحاةٍ من تاريخها العريق، تكشف دار فان كليف أند آربلز النقاب عن مجموعةٍ جديدةٍ من المجوهرات التي تتألق بتصميم دائري غرافيكي مميز، هي مجموعة بوتون دور .Bouton d’orTM

تجتمع فيها قطع الألماس مع الذهب وأم اللآلئ، والأحجار الصلبة في ابتكاراتٍ جريئةٍ، أثمرت عنها خبرة فريدة لا مثيل لها. من اختيار المواد وصولاً إلى النقوش المجمّعة على نحوٍ معقد، تعكس قطع المجموعة كلّ ما يعرف عن فان كليف أند آربلز من براعةٍ وامتياز.

16-onyx-chrysoprase-compo

تلاعب بالخطوط والألوان
تتميّز مجموعة بوتون دور الجديدة بانسجامٍ مرح، تحتلّ فيها موقع الصدارة الخطوط المنحنية لنقش من المجوهرات كان يعرف باسم “باييت ابتكرته الدار في أواخر الثلاثينات من القرن الماضي. استعادت الدار هذا النقش اليوم، لتقدّمه في أشكال متعدّدة تقوم على التلاعب بالروابط،

والأحجام، والألوان، فتميّز بأسلوبٍ يجمع بين الغرافيكية والأنوثة. وقد زيّنت عناصر النقش المقعّرة أو المقوّسة بماسةٍ في وسطها، وتكرّرت مراراً لكي تشكّل عقداً يغمر خطّ العنق، أو سواراً غير متناسق، وأقراط أذن تبدو وكأنها تتراقص مع كل حركة من حركات الجسم، بالإضافة إلى خاتم ثلاثي الأبعاد، وقلادة وفيرة.

16-vca-slide

ولعلّ ما يجذب الأنظار إلى المجموعة هي تلك الروابط الجريئة من المواد، سيما وأنها قد تكوّنت من مجموعتين من خمس قطع. يعمل الذهب الوردي من جهته على عكس الضوء بكلّ رقة، فيزيد من جمالية أمّ اللآلئ، ومن حلاوة لون العقيق الأحمر الدافئ، رمز الحياة. وتبدو النقوش، متألقة في مراكزها، وكأنها تمتد عبر مستويات مختلفة، في ثلاثة صفوف أو في دوائر مرحة.

نشر رد