مجلة بزنس كلاس
تحقيقات

حصلت الخطوط الجوية القطرية على جائزة أفضل شركة خطوط طيران في الشرق الأوسط، تقديرا للأسطول الحديث والتوسع المستمر لشبكة وجهاتها وخدماتها على درجة رجال الأعمال.
وقد تم تقديم الجائزة في حفل جوائز مجلة “أفيشن بيزنس” الذي أقيم مؤخرا في دبي بدولة الامارات العربية المتحدة.

وجاء اختيار الخطوط الجوية القطرية لنيل جائزة أفضل شركة طيران في الشرق الأوسط نظرا لمعدلات رضا المسافرين، وتقديرا لجهودها في توسعة شبكة وجهاتها العالمية التي تبلغ أكثر من 150 وجهة حول العالم.

واعتبر السيد أكبر الباكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية أن الحصول على جائزة أفضل خطوط طيران في الشرق الأوسط لهذا العام خلال حفل جوائز “آفيشن بيزنس”، يؤكد التزام القطرية بتوفير خدمات لا تضاهى للمسافرين على متن رحلاتها.

وأكد تصميم القطرية على الاستمرار في تقديم أفخم تجربة سفر لتبقى الخيار الأول للمسافرين في منطقة الخليج من خلال خدماتها لمسافري رجال الأعمال في صالة البريميم في مطار دبي وصالة المرجان في مطار حمد الدولي في الدوحة وطاقم الضيافة الحائز على عدة جوائز ودرجة رجال الأعمال الحاصلة على جائزة “أفضل درجة رجال في العالم”.

وتشغل الخطوط الجوية القطرية أسطول طائرات يعتبر من الأحدث في العالم، حيث يبلغ معدل عمر الطائرة خمس سنوات. وكانت الخطوط الجوية القطرية أول شركة طيران في العالم تشغل طائرات إيرباص A350 وأول شركة طيران في الشرق الأوسط تشغل طائرات بوينج دريملاينر. وقد أعلنت الخطوط الجوية القطرية مؤخرا عن برنامج تجديد وتوسعة أسطولها من خلال الاتفاق مع شركة بوينج على 100 طائرة جديدة.

وتواصل الخطوط الجوية القطرية خلال عام 2016 توسعة شبكة وجهاتها العالمية، حيث أطلقت الناقلة رحلاتها إلى لوس انجليس (الولايات المتحدة الأمريكية)، رأس الخيمة (الإمارات العربية المتحدة)، سيدني (أستراليا)، بوسطن (الولايات المتحدة الأمريكية)، برمنغهام (المملكة المتحدة)، أديليد (أستراليا)، يريفان (أرمينيا)، أتلانتا (الولايات المتحدة الأمريكية)، ومراكش (المغرب)، بيزا (إيطاليا)، ويندهوك (ناميبيا). وهلسنكي (فنلندا)، إضافة إلى سيشيل وكرابي (تايلند)، في وقت لاحق من هذا العام.

وتعتبر الخطوط الجوية القطرية واحدة من أسرع شركات الطيران نموا في العالم حيث تسير اليوم في عامها الـ19 أسطولا حديثا يضم 190 طائرة حديثة إلى أكثر من 150 وجهة رئيسية من وجهات السياحة والأعمال في ست قارات.

نشر رد