مجلة بزنس كلاس
حوارات

المشاركون ركن أساسي للنجاح وداعم حيّ للمنظمين

مدير العلامة التجارية لمجوهرات “تيارا” بشار مجر لـ “بزنس كلاس”:

متعة التفرد تستحق المغامرة.. والتحدي قيمة مضافة

الإبداعات الأخاذة موسم ينتظره محبو الجمال

المعرض فرصة لا تقدر بثمن ويشبه معروضاته

المستوى المعيشي المرتفع للقطريين يرتقي باهتماماتهم

المرأة القطرية محط بحث ومن أجلها تعاد صياغة التصاميم

بزنس كلاس – ميادة أبو خالد

يختلف العارضون في الكثير من التفاصيل، ولكنهم يتلاقون جميعاً عند نقاط أساسية أهمها القيمة المعنوية والجمالية للمعروضات، حيث لا تنازل عن المستوى المأمول، ولا تنازل بخصوص الذوق العالي لرواد المعرض والذين يحملون الشركات عبء البحث عن الجديد بصورة مستمرة..

ويتفق العارضون أيضاً على قدرات عملائهم الاستثنائية في التقاط الأكثر جودة وثقلاً وجمالاً، لذلك تنصب كل جهودهم على إرضاء تلك الأذواق العالية وبحثهم الدائم عن الأفضل.

مجوهرات تيارا، متواجدة في دورة هذا العام من دورات المعرض، وهي تضع كامل ثقلها لتوفير متطلبات الجمهور والعملاء، وربما يكفي اسم الشركة دليلاً حاسماً على تقديرها لعملائها ووضعهم في مصاف الطبقات الأميرية، فالمعنى المباشر لكلمة تيارا هو « إكليل – التاج » باللاتينية واللغة الإغريقية القديمة، وهو الشيء الهام لدى الملوك والأمراء المصنوع من الذهب والأحجار الكريمة. لذلك فمجوهرات تيارا هي إبداعات أخاذة وساحرة ومتفردة في كل موسم، مع إعادة إبداع النماذج القديمة عن طريق إعادة تصميمها بطريقة عصرية تناسب المرأة القطرية.

2T2A6887

ما هو تقييمكم لمعرض الدوحة للمجوهرات في نسخته الجديدة، وماذا يميز جناحكم عن السنة الماضية؟

معرض الدوحة للمجوهرات والساعات لهذا العام يتميز بموقعه الاستراتيجي في قلب الدوحة والذي قدم العديد من المزايا بالنسبة للعارضين والزائرين، ويعتبر المعرض وجهة عالمية اكتسب شهرة واسعة نتيجة الصدى الاستثنائي الذي تركه خلال النسخ السابقة، مما وضعه في مرتبة المنافسة مع الكبار على مستوى العالم، الأمر الذي يدفع المشاركين ومنهم “تيارا” إلى خوض غمار التحدي في تقديم كل ماهو متفرد، فالنجاح لايقع على عاتق المنظمين فقط، وإنما كذلك المـشـاركـين، حيث يشكلون ركنا رئيسيا من أركانه.

وفيما يتعلق بجناحنا بالمعرض هذا العام فقد زدنا مساحة العرض وأيضا غيرنا في شكل منصة العرض تماما بتصميم حديث وطلة جديدة، وقد ركزنا هذا العام بشكل كبير على الجودة والتفرد بتصاميمنا التي صممت خصيصا لمعرض الدوحة للمجوهرات والساعات. ولدينا العديد من القطع المميزة والحصرية وأنا على ثقة من أننا هذا العام سنحقق أهدافنا وتوقعاتنا.

ماذا تستفيدون من خلال مشاركتكم في مثل هذه النوعية من المعارض المتخصصة؟

المعارض هي أفضل طريقة للترويج لاسم “تيارا” وأيضا لعرض منتجاتنا ولكي يعرف المستهلك من نحن، وكذلك لنوسع شبكة عملائنا بتقديم الأفضل بأسعار مدروسة. وهذا المعرض من أفضل الفرص التي نستطيع من خلالها أن نقول بثقة هذا هو “تيارا”.

ونحن نحب أن نستغل فرصة المعرض لنعرض قطعنا النادرة والمحدودة ونقربها من المستهلك المهتم بالقطع المميزة

من المعروف أن المنافسة في السوق القطرية قوية، فما هي نقاط تميزكم عن الآخرين حتى تحافظوا على موقعكم؟

حرصنا على الحضور في قطر بنوعية مميزة من التصاميم التي تناسب الذوق القطري حيث وجدنا قبولاً كبيراً من قبل عملائنا، ونحن على دراية تامة بالسوق القطرية بشكل عام، ولأن عملاءنا من مستوى خاص يتمتعون بدخل عال ومستوى معيشي مرتفع، فهم يزورون معرضنا بصفة دورية على فترات متقاربة للوقوف على مستجدات السوق من البضائع الجديدة والإصدارات الحديثة.. وبناء على تجربتنا فإن السوق القطرية قوية جدا وواعدة..

كيف تصفون وضع السوق القطرية من حيث القوة الشرائية؟

أستطيع أن أجزم أن الشعب القطري يعد من أكبر القوى الشرائية بالعالم. فعلى سبيل المثال إذا بحثت عن البضائع الحصرية والنادرة في أي من المحال الكبرى كهارودز مثلا لعلمت أن من اشتراها قطريون أو معظمهم من القطريين مهما كانت أسعارها.

 

 

نشر رد