مجلة بزنس كلاس
أخبار

انطلق أمس بمتحف الفن الإسلامي الموسم الجديد من احتفالية “الموسيقى للجميع” بحفلة موسيقيّة أقيمت في ردهة المتحف تمّ من خلالها تقديم عدّة معزوفات تتلاءم وموسيقى الحجرة التي اعتاد المتحف على تقديمها مجاناً في الخميس الأول من كل شهر على أن تستمرّ فعاليات الاحتفالية أيام 3 نوفمبر، 1 ديسمبر، 2 يناير، 2 مارس، 6 إبريل، 4 مايو في تمام الساعة السادسة مساءً، وذلك في الخميس الأول من كل شهر، حيث سيستمتع محبّو الموسيقى في الدوحة بالأجواء الساحرة، والمنظر المسائي الجميل مع موسيقى الحجرة.

موسيقى الحجرة

وتأتي هذه الحفلات ضمن برنامج “الموسيقى للجميع” الذي يتبناه متحف الفن الإسلامي ويهدف من خلاله إلى تنظيم عدد من الفعاليّات والحفلات الموسيقية المتنوّعة التي تُقام بشكل أسبوعي، وتستهدف كافة أفراد الأسرة، حيث يسعى المتحف من خلال هذه الحفلات إلى تلبية أذواق جمهور الدوحة المتنوّع ورفع الذائقة الفنيّة لديه، وتأتي مبادرة متحف الفن الإسلامي في إطار حرصها الدائم على الارتقاء المستمر بالذوق الفني، وتقوم من خلال برنامجها الموسيقي بتقديم موسيقى كلاسيكية ترضي كماً كبيراً من أذواق الجمهور من مختلف الجنسيات من خلال شكل موسيقي قديم يسمّى بموسيقى الحجرة، والذي يعدّ نوعاً من الموسيقى الكلاسيكية، تؤدّى بواسطة عدد محدود من العازفين، وقد كانت تؤدَّى في حجرات داخل القصور، وتؤدّى المقطوعات الموسيقية فيها بدون مايسترو، وبذلك يحظى كل مؤدٍ بحريّة فنيّة أكثر، ولكن في إطار النص الموسيقي المكتوب.

موسيقى الصالون

وتلقب موسيقى الحجرة أيضاً بلقب موسيقى الصالون لأنها كانت في الأصل تكتب للعزف في صالونات الأمراء، وتنحصر في الغالب الآلات المستخدمة على الكمان، والفيولا، والتشيللو، والبيانو، والفلوت، والأبوا، والكلارينيت، والفاجوت، وقد تزيد آلات أخرى حسب المؤلف، ويبدأ عدد العازفين فيها من ثنائي ويسمّى “دويتو” أو ثلاثي ويسمى “تريو” أو رباعي، ويسمى “كوارتيت” وحتى ثماني.

أمسيات حية

وكانت حديقة متحف الفن الإسلامي قد استقبلت الموسم الماضي الذي انطلق مع بداية يناير مجموعة من حفلات موسيقى الجاز، وهي الحفلات التي تمّ تقديمها في ذلك الحين ضمن نطاق الشراكة بين متحف الفن الإسلامي ومركز لنكولن للجاز في الدوحة، وفي السياق ذاته كان متحف الفن الإسلامي، قد قدّم أمسيات موسيقية حيّة ومباشرة ضمن نطاق الشراكة مع المدارس الدولية في الدوحة كما تمّ تقديم حفلات أيام 22 أبريل، 20 مايو، تم خلالها استقبال الطلاب الموهوبين لعرض مهاراتهم الموسيقية أمام الجمهور في حديقة متحف الفن الإسلامي، كما قدم بالشراكة مع الجامعات الخاصّة في قطر عروضاً لطلاب الموسيقى استعرضوا من خلالها مواهبهم أمام الجمهور في حديقة متحف الفن الإسلامي، وذلك من أجل إتاحة الفرصة أمامهم ليقوموا بالعزف لأول مرة خارج جدران كليتهم. وقد تمّ تقديم تلك الحفلات تحت عنوان “سهرة الجمعة” في عرض حيّ.

نشر رد