مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

متحف الشمع باريس هو مكان واحد لكنك ستشعر أنك طفت العالم شرقاً وغرباً بكل مشاهيره وشخصياته المشهورة ,فهذا المتحف هو مكان اجتمعت فيه مجموعة من الشخصيات العالمية المشهورة المصنوعة من الشمع كألبرت أينشتاين والمهاتما غاندي والبابا يوحنا بولس الثاني ومايكل جاكسون وباراك أوباما وأنجيلا ميركل وساركوزي وغيرهم من المشاهير البارزة في عالم الثقافة والعلوم والسياسة والرياضة والتاريخ.

يدعى متحف غريفن، ويقع بغراند بولفارد في الجهة اليمنى لنهر السين في باريس، ويتميز بهندسته المعمارية التي مكنت من استضافته لقاعة من المرايا الباروكية التي تعود لعام 1900، ويضم 450 تحفة مرتبة في مشاهد من تاريخ فرنسا والحياة العصرية، والتي تضم بانوراما خاصة بالتاريخ الفرنسي منذ عهد شارلمان إلى نابليون الثالث ومشاهد دامية من الثورة الفرنسية.

تضاف التحف الشمعية للمتحف بانتظام حيث يتم اختيار من 4- 5 شخصيات جديدة شمعية كل عام لإضافتها إلى المجموعة الموجودة فيه ، و يتم اختيار هذه الشخصيات في إطار “أكاديمية جربين” التي تضم عشرة صحافيين.

يفتتح المتحف طيلة أيام الأسبوع من الإثنين إلى الجمعة ومن الساعة العاشرة صباحاً وحتى الساعة السادسة والنصف مساءً وخلال يومي السبت والأحد من العاشرة وحتى السابعة مساءً.

يذكر أن المتحف هو أقدم متحف للشمع بأوربا وتأسس عام 1882، من طرف أرتر ميير الصحفي بجريدة لوغولوا حيث أطلق على المتحف هذه التسمية كناية عن المدير الفني الأول للجريدة ألفريد غريفن.

نشر رد