مجلة بزنس كلاس
رياضة

 
تلقي هزيمة بهدفين دون رد في ملعب الخصم لا تعد نتيجة يسهل تعويضها في لقاء العودة مهما بلغ حجم النادي ودرجة قوته، ريال مدريد وعشاقه حول العالم يعلمون ذلك جيداً فمسألة عودتهم بالنتيجة أمام فولفسبورج بحاجة إلى جهد مضاعف وتركيز عالي وأداء جماعي.

الريال لم يكن يتوقع أن يتلقى الهزيمة بهدفين دون رد أمام ثامن ترتيب البوندسليجا، لكن كرة القدم تعاقب من يتكاسل على أرض الملعب ويستهين بخصمه، لذلك الآن أصبح الفريق الأبيض مطالباً بالاستعداد نفسياً وتكتيكياً بأفضل صورة ممكنة من أجل قلب تأخره إلى انتصار عظيم في سانتياجو برنابيو عبر عدة خطوات:-

1- الصبر على تسجيل الأهداف حتى لو تأخرت. أكبر خطأ سيقع فيه الريال هو التسرع الذي سيخلق توتر وفقدان للاتزان وخسارة الكثير من الكرات في وسط الملعب مثلما حدث مع الفريق في معظم مباريات الموسم. الريال قلب تأخره ضد برشلونة في وقت متأخر من اللقاء ويجب أن يستفيد من هذا الدرس حتى يصبر على تسجيل الأهداف ويبقى مركزاً حتى الدقيقة التسعين إن أغلق فولفسبورج المساحات أمامه.

2- استغلال الفرص السانحة للتسجيل. في لقاء الذهاب انفرد كريم بنزيما وكريستيانو رونالدو 4 مرات بحارس مرمى فولفسبورج، واحدة سجلت هدفاً ألغاه الحكم بداعي التسلل وثلاث فرص تم اهدارها برعونة. هذه المسألة يجب أن لا تتكرر في لقاء العودة لأن كل فرصة يتم اهدارها ستكسب فولفسبورج المزيد من الثقة بينما ستضع المزيد من الضغط على الريال وتدخله في دوامة الشك والقلق بشكل أكبر.
3- تسريع عملية نقل الكرة بين اللاعبين. البطء الشديد جداً في بناء هجمة ريال مدريد في الشوط الثاني من لقاء الذهاب جعل فولفسبورج متمركز في مناطقه بدون أن يقلق، بالمقابل فإن الريال خلق الفرص حينما كان التمرير سريعاً، التحرك مثالي حول حامل الكرة، والتمركز جيد في منطقة الجزاء.

4- محاولة كسر مصيدة التسلل. فولفسبورج سيعتمد على حل الضغط على دفاع ريال مدريد من أجل استغلال نقطة ضعف الريال في التعامل مع الضغط مثلما حصل ذهاباً مع محاولة افتكاك الكرة في مناطق خطيرة، هذا الأمر سيجعل النادي الألماني يطبق استراتيجية مصيدة التسلل من أجل اغلاق المساحات في وسط الملعب. مهاجمي الريال تعاملوا برعونة تامة مع هذه المصيدة ذهاباً ويجب أن يركزوا بشكل أكبر على كسرها في لقاء العودة لأن دفاع الفريق الألماني بطيء وفي حال كسر مصيدة التسلل فهذا يضمن انفراد لاعبي الريال بالمرمى من مسافة كبيرة.

5- التركيز في أداء الواجب الدفاعي كفريق من قبل المهاجمين ولاعبي خط الوسط بدون تكاسل أو اتكالية. في لقاء الذهاب لم نشاهد رونالدو وبيل وبنزيما في مناطق الريال ولو في هجمة واحدة، تكاسل غير مبرر أمام فريق بارع في شن الهجمات المرتدة على الأطراف. كما أن كروس ومودريتش مطالبين بالضغط سريعاً وعدم التكاسل في اغلاق المساحات أمام خط الدفاع في حال شارك كاسيميرو أم لم يشارك.

6- ايقاف هجمة فولفسبورج المرتدة سريعاً وعدم التباطؤ مثلما حصل ذهاباً.

7- استخدام حل التسديد من مسافات بعيدة في حال أغلق فولفسبورج مناطقه بشكل أكبر من الاعتماد على الكرات العرضية التي يحصل عليها الألمان في الغالب.

نشر رد