مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

تعمل شركة مايكروسوفت على تطوير تقنية جديدة تتيح للمستخدمين التفاعل مع الهواتف الذكية دون الحاجة للمس الشاشة، وفق ما أظهر فيديو نشرته على القناة الخاصة بقسم الأبحاث التابع لها “مايكروسوفت ريسيرتش” Microsoft Research.

وكانت شركة البرمجيات الأميركية تعتزم في العام 2014 تقديم ميزة “للمس الثلاثي الأبعاد” 3D Touch مع هاتف ذكي يعمل بنظام ويندوز فون، ولكن إطلاق الهاتف أُلغي، ومع ذلك يبدو أن العمل على هذه التقنية ما يزال مستمرًا.

وعرضت مايكروسوفت في الفيديو الذي نُشر قبل أيام بعضًا من المزايا التي تعمل عليها تحت عنوان “الاستشعار السابق للمس للتفاعل المحمول” Pre-touch Sensing for Mobile Interaction.

وأوضحت الشركة الميزة الجديدة في منشور على مدونتها: “تخيل جهازًا محمولًا يتوقع بذكاء الإجراء الذي تعتزم القيام به حتى قبل أن تلمس الشاشة”.

وأضافت مايكروسوفت أن التقنية تستغل قدرة الهاتف على استشعار كيفية الإمساك بالهاتف، فضلًا عن زمان ومكان اقتراب الأصابع من الشاشة. فهي “تستخدم اليدين كنافذة إلى عقلك”، وفق ما قال كين هينكلي، مدير الأبحاث لدى الشركة والمشرف على المشروع.

وتستغل التقنية عددًا من المستشعرات التي تدمج مع جوانب الهاتف للكشف عن طريقة الإمساك به، مما يسمح بتفاعل ثلاثي الأبعاد مع الشاشة، مثل إظهار خيارات للتحكم بالفيديو أثناء مشاهدته حتى دون لمس الشاشة.

يُشار إلى أن شركتي سوني وسامسونج توفران مزايا شبيهة تتيح للمستخدم إظهار خيارات تحكم دون لمس الشاشة لعدد من تطبيقات نظام التشغيل أندرويد، ولكن يبدو أن ميزة مايكروسوفت أقوى وتوفر خيارات أكثر.

وليس من المعلوم بعد متى تعتزم مايكروسوفت طرح ميزة التفاعل الجديدة، ولكن يبدو أنها تخطط لدمجها مع هواتفها الذكية من سلسلة لوميا.

نشر رد