مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

تسبب تحديث أطلقته شركة مايكروسوفت Microsoft لنظام التشغيل ويندوز 7 بتوقّف عدد من أجهزة الحاسوب عن العمل. ويعود السبب في هذه المشكلة إلى تعارض بين نظام التشغيل ويندوز 7 وأجهزة الحاسوب المجهّزة بأي لوحة أم Motherboard من شركة أسوس Asus.

وفيما لم تتسبب المشكلة بإصابة عدد كبير من الأجهزة وذلك بسبب إصدار مايكروسوفت التحديث تحت تصنيف اختياري، ما يعني أنه لا يتم تنصيبه تلقائياً، إلا أن الشركة قامت بتاريخ 12 نيسان/أبريل بتغيير التصنيف من اختياري إلى موصى به Recomendded وبالتالي سيتم تنصيبه تلقائياً في حال إعداد تحديثات ويندوز ليتم تنصيبها تلقائياً.

التفاصيل التقنية للتعارض بين التحديث واللوحات الأم المصنّعة من قبل أسوس تكمن في تقديم أسوس لدعم تقنية الإقلاع الآمن Secure Boot في لوحاتها، وتقوم هذه التقنية بحماية الحواسب من الهجمات التي تتم عند الإقلاع، إلا أن مايكروسوفت لم تقم بدعم هذه التقنية في تحديثها، ما أدى إلى تجمّد الجهاز عند إقلاعه.

يذكر أن كلاً من شركتي مايكروسوفت وأسوس قامتا في وقت لاحق بنشر شرح يوضّع للمستخدمين كيفية إصلاح هذه المشكلة وإعادة أجهزتهم المعطّلة للعمل.

نشر رد