مجلة بزنس كلاس
فن

 

هاجمت الفنانة مايا دياب، الصحفيين والإعلاميين الذين انتقدوها بسبب غنائها فى ملهى ليلى خاص بالمثليين الجنسيين.

وقالت مايا التى حلت ضيفة على برنامج “لهون وبس”، مع الإعلامى اللبنانى هشام حداد، إن من هاجمها شخص جبان يختبئ وراء قلمه، وما فعلته من وجهة نظرها ليس عيبا، ولكن العيب هو ما كتب فى الصحافة، مؤكدة أن من كتب ذلك مريض، مضيفة: “تعاليم الدين علمتنا نحب الآخر، ونتعامل معه، وكيف نتعايش مع بعض فى محبة”.

وهاجمت مايا مقدم البرنامج مؤكدة أنه يأخذ من الأمر نكتة، وذلك بعد أن أخبرها وهو يضحك أن هناك فى فريق عمل البرنامج شباب مثليين، وردت عليه بأن الأمر ليس مضحك، وهو ما جعل حداد يرتبك.

وختمت مايا كلامها بأنه يشرفها الغناء أمام جميع الناس، بجميع توجهاتهم، ولا يهمها هذا الشخص الذى تغنى أمامه ماذا يفعل أو ماذا يكون.

نشر رد