مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أصبحت إدارة مانشستر يونايتد في وضعية غير مريحة مع اقتراب سوق الانتقالات من الإغلاق دون أن يجد الدولي الألماني باستيان شفاينشتايجر نادٍ جديد يستطيع أن يلعب ضمن صفوفه الموسم المقبل.

اليونايتد قرر التخلص من شفاينشتايجر في سوق الانتقالات الحالي حيث أجبره على التدرب مع الفريق الرديف، فيما لا يجد اللاعب نادٍ كبير يريد التعاقد معه في الوقت الحالي.

وأبلغ النادي وكيل أعمال اللاعب بأنهم مستعدون للتخلي عن شفاينشتايجر مقابل مليوني جنيه استرليني فقط، كما أنهم مستعدون لدفع جزء رمزي من أجره الأسبوعي المرتفع (190 ألف جنيه استرليني) حتى يسهلوا على الأندية الأخرى فكرة التعاقد معه.

ولا ترغب الأندية الكبرى في ضم شفاينشتايجر كون اللاعب تراجع مستواه الفني وكثرت إصاباته في الأعوام الأخيرة، كما أن أجره السنوي يعد مرتفعاً مقارنة بمردوده على أرض الملعب.

نشر رد