مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

انتشرت في الأيام القليلة الماضية عن وجود اتصالات بين الرئيس التنفيذي الجديد لميلان ماركو فاسوني مع أسطورة الفريق باولو مالديني ليكون ضمن الطاقم الإداري.

وقالت التقارير أن ميلان الجديد والذي سينتقل للمستثمرين الصينيين خلال الأشهر القادمة سيكون بإدارة تضم فاسوني مع المدير الرياضي ميرابيلي ومساعده دي أوتافيو.

وفي ظل تطور الأحداث ويؤكد الطرفين وجود عرض رسمي لمالديني، أجرت صحيفة “لاجازيتا ديلو سبورت” حواراً صحفياً مع قائد ميلان السابق، حيث قال “أحترم فاسوني كثيراً ولقد التقينا أربع مرات في شهر واحد، لقد قال لي أنا الأول والوحيد الذي تم اختياره وشرح لي الأسباب، وما فعلته لميلان طوال حياتي كان كبيراً بالنسبة لهم”.

وأضاف “إذا أردت دخول ميلان علي اتباع مبادئي، أنا أحب النادي كثيراً ويمكن مساعدته من خلال الاستماع لعقلي وقلبي، أريد معرفة المستثمرين جيداً والحديث عن الاسترتيجيات والاستماع لأهدافهم ومبادئهم، ولقد القتيت مع نائب رئيس الصندوق الصيني هان لي وهو الوحيد الذي يتحدث الإنجليزية”.

وأكمل “لم أضع شروطاً عليهم، لكن هم أرادوني ومن حقي سؤالهم عن بعض الأمور، لكن هنالك عقبتين أمام قبولي العرض، الأول بخصوص عدم وجود مسؤولي مباشرة في مجال العمل الفني المقدم لي وعدم تقديم إيضاح بشأن الدور، ماذا يعني مدير فني؟، أن نكون أنا وميرابيلي في إدارة الجانب الرياضي، لكن ماذا لو اختلفت وجهات النظر؟، بعدها هو من سيقرر بالتأكيد”.

وتابع “لا يمكن منحي دور مع شخص أخر يكون فيه المشاركة بالقرار 50%، لن أحكم على ميرابيلي لأني لا أعرفه لكني أطالب بمشروع رياضي مشترك، وفي نفس الوقت علي معرفة المالك الجديد والتواصل معه مباشرة إذا أرادوني معهم”.

وختم “قالوا لي أنهم يريدون جعل ميلان من أفضل خمس فرق في العالم، وهذا يعني العمل طوال الـ24 ساعة ولفترة طويلة وأنا مستعد لذلك، لكن علي معرفة الأمور كيف تسير، وخلال الأيام القادمة الجميع سيعرف جوابي النهائي”.

نشر رد