مجلة بزنس كلاس
استثمار

أعلنت شركة الميرة للمواد الاستهلاكية أنها أصبحت واحدة من خمس شركات قطرية في قائمة “مارمور مينا إنتليجنس” للشركات الثلاثين غير المصرفية الأكثر قيمة في دول مجلس التعاون الخليجي، ويأتي ذلك تجسيداً لنجاح إستراتيجيتها في تحقيق النمو والربحية المستدامة على مدى أكثر من عشر سنوات من تاريخها.

ولقد استند هذا الاختيار بناء على أساليب الأداء والكم المالي، آخذين بعين الاعتبار ثلاثة معايير رئيسية، وهي عوائد الشركة على أسهم المساهمين، نسبة الدين إلى أسهم المساهمين، ومتوسط أرباح الشركة بعد زيادة النسبة المئوية للضريبة للسنوات المالية الثلاث الماضية، مع عامل الترجيح من 40٪، 40٪ و 20٪ على التوالي.

من ضمن الشركات الخليجية الثلاثين التي تم إدراجها في القائمة، سجّلت الميرة ثاني أعلى معدل سنوي للعوائد لمدة 5 سنوات “معدل النمو السنوي المركب لـ 5 سنوات” بنسبة 43٪، بعد مجموعة قطر للرعاية الطبية، والتي سجّلت معدل نمو سنوي مركب لمدة 5 سنوات بنسبة 49٪.

وحسب التقرير، فقد استطاعت الميرة توسيع عملياتها في السنوات السابقة وشهدت زيادة في مبيعاتها في عام 2015، بينما حافظت على انخفاض نسبة الدين إلى الأسهم بمعدل 0.06. وورد في التقرير أن متوسط أرباح الشركة بعد الضريبة كان 24٪ (2013-2015) وكانت العوائد على أسهم المساهمين 11.7٪ في عام 2015. وتقوم الشركة بالتخطيط لتنفيذ توسعات كبيرة في السنوات القادمة، وقد استقطبت لذلك مستثمرين من قطر ودول مجلس التعاون الخليجي”.

إضافة إلى الميرة ومجموعة الرعاية الطبية، فقد تم إدراج شركات قطرية أخرى في قائمة “مارمور مينا إنتليجنس” لأفضل ثلاثين شركة، وهي قطر للوقود (وقود)، ودام الغذائية، ومزايا قطر.

ركيزة اقتصادية

وفي تعليقه على إنجازات الشركة، قال الدكتور محمد ناصر القحطاني، نائب الرئيس التنفيذي لشركة الميرة:” إن الاعتراف بالميرة كواحدة من الخمس شركات القطرية الأكثر قيمة في دول مجلس التعاون الخليجي، ليس مجرد دليل على سلامة سياساتها ودقة خططها وإستراتيجية التوسع التي تنفذها على مدى عدد من السنين وحسب، ولكنه أيضاً اعتراف صريح بمكانتنا كركيزة أساسية للاقتصاد الوطني وجزء جوهري من برنامج التنمية في دولة قطر”.

وأضاف: “إن تميز شعبنا يمثل القوة الدافعة لنهجنا في الابتكار واعتماد إستراتيجية التنمية المستدامة التي تواكب خطة التوسع العمراني في قطر. كما تؤكد شركة الميرة على التزامها بالوفاء بوعودها لمساهميها وعملائها على حدٍ سواء، حيث تواصل سعيها الحثيث لتصبح شركة تجارة التجزئة للسلع الاستهلاكية الرائدة في قطر وخارجها”.

وبالإضافة إلى الإعلان عن قيام الميرة بوضع اللمسات الختامية على المراحل النهائية لافتتاح 5 فروع جديدة من أصل 14، كان قد تمّ الإعلان عنها في العام الماضي. أما مراكز التسوق المقرر أن تفتح أبوابها في المستقبل القريب، فهي تقع في بو سدرة، شمال السيلية (المعراض)، الوكرة (غرب)، لعبيب 2، و أم صلال علي.

نشر رد